مهند ونور في بيت ''جمعي فاميلي'' وبشرى عقيبي تحول غرفة خوخة إلى عيادة

مهند ونور في بيت ''جمعي فاميلي'' وبشرى عقيبي تحول غرفة خوخة إلى عيادة

فريدة كريم خالتي بوعلام

وكمال بوعكاز ”القهواجي عزيوز” الذي يتدخل فيما لايعنيه

فيما ابتدع المخرج جعفر قاسم سياسة التعتيم حول عمله الرمضاني الجديد ”جمعي فاميلي 2” رافضا كشف ولو بعض التفاصيل وهذا عكس كل مخرجي و منتجي الأعمال الأخرى على غرار ”الكاميرا الخفية” لمراد خان، ”سوڤ الحاج لخضر” وكذا مسلسلي ”جروح الحياة” و”القلادة” حيث كان تعاون الجميع معنا مباشرا، إلا أن ”النهار” حصلت على بعض تفاصيل ”جمعي فاملي” في جزئها الثاني والتي إنضم إليها عديد الوجوه على غرار الفكاهي كمال بوعكاز والممثلة فريدة كريم.

يعرض التلفزيون الجزائري خلال شهر رمضان سلسلة السيتكوم ”جمعي فاميلي” حيث سيعرف جزءها الثاني مشاركات جديدة ستضفي على السلسلة متعة أكثر ومساحة فكاهية أكبر، فتشهد عائلة جمعي نزوح خالتي بوعلام التي تجسدها الممثلة القدير فريدة كريم بعد أن تركت الراحلة دوجة أو خالتي خوخة حماة الجمعي فراغا بعد رحيلها المفاجئ، وحسب سيناريو السلسلة فإن خوخة ستظهر لها شقيقة هي خالتي بوعلام التي تفرض وجودها على العائلة في مقدمتهم جمعي. وهو دور جديد تقدمه الممثلة فريدة كريم تعكس شخصية امرأة مسترحلة ترتاد المقاهي. بينما المفاجأة الثانية هي ظهور الممثل كمال بوعكاز الذي سيجسد دور عزيوز القهواجي أو نادل  المقهى الذي يتسبب في خلق المشاكل للجميع ويتدخل فيما لايعنيه، ومن خلال هذا المقهى تخرج السلسلة إلى ديكور جديد بعيدا عن بيت جمعي الذي دارت فيه معظم مشاهد الجزء الأول.

ومن الوجوه  التي انضمت أيضا إلى الجزء الثاني من السلسلة الممثل حسان شرشالي أو جدو حسان الذي يقدم عديد الشخصيات التي تتنوع حسب موضوع الحلقات، إذ يجسد دور الطبيب والمحضر القضائي.. وغيرها، فيما سيشهد بيت جمعي بعض التغييرات بعد أن تقوم ابنته بافتتاح عيادة طبية بغرفة جدتها وتتصدى لهذا التغيير شقيقة الجدة خالتي بوعلام. أما مفاجأة جمعي فاميلي2 والتي يكشف النقاب عنها لأول مرة فهي تخصيص حلقة لمهند ونور التركيين اللذين يزوران بيت جمعي لتصوير مشاهد مسلسل ما، فتحدث عديد المفارقات في فلك بيت جمعي الذي ينقلب رأسا على عقب بعد وصول النجمين التركيين.

وطبعا اضطرت شركة SD BOX للاستعانة بشبيه لـ”مهند” لاستحالة إحضار مهند الحقيقي الذي يتخطى أجره ميزانية كل حلقات السلسلة، ولهذا تمت الاستعانة بممثل من ولاية تلمسان يدعى إسماعيل بن صديق من مواليد  8891 وتم إعداد نص باللهجة السورية ليستغل قاسم الشبه بين هذا الممثل ومهند. فيما تجسد الممثلة رزيقة فرحان دور ”نور”، وهي الممثلة التي سبق وأن تألقت العام المنصرم عبر دور كاتيا في مسلسل ”قلوب في صراع” وحسب بعض المعلومات المتوفرة لدينا فإن شبيبه مهند الذي سيجمعه مشروع عمل آخر مع شركة SD BOX بعد رمضان لم تعرف تفاصيله بعد، كان قد تم اكتشافه من خلال برنامج ”بعيدا عن الميدان” وتحديدا أثناء تصوير حلقة مع الفنان نوري كوفي بتلمسان عندما لمحه سكريبت البرنامج مهدي ضيف الله، وبدورها قدمته وسلة باتيش لجعفر قاسم الذي منحه دور مهند بعدما أخضعه إلى كاستينغ ومنحه بطولة حلقة مهند ونور في بيت ”جمعي فاميلي”.


التعليقات (1)

  • ربنا ياخدهم

أخبار الجزائر

حديث الشبكة