مواسة يشترط إبعاد بعض العناصر مقابل تراجعه عن الاستقالة من اتحاد العاصمة

مواسة يشترط إبعاد بعض العناصر مقابل تراجعه عن الاستقالة من اتحاد العاصمة

بلغنا من مصدر عليم في اتحاد العاصمة

أن القائم على العارضة الفنية لتشكيلة “سوسطارة” كمال مواسة، والتي أشارت بعض المصادر إلى أنه استقال بعد أول خرجة فيالبطولة أمام شباب باتنة، قد طالب من الرجل الأول في الاتحاد، عليق، إبعاد بعض العناصر التي أضحت تشكل تكتلا داخل الفريقمقابل عودته إلى مزاولة مهامه على رأس العارضة الفنية للاتحاد. 

وقد أضاف- ذات المصدر- في نفس السياق أن هوية هاته العناصر قد أضحت معلومة لدى الإدارة ممثلة في شخص الرئيس سعيدعليق، في انتظار اتخاذ الإجراءات اللازمة والتي سيرضخ فيها هذا الأخير لا محالة إلى طلبات مدربه كمال مواسة في ظل تمسكهالكبير ببقائه على رأس العارضة الفنية للاتحاد   يضيف ذات المصدر- حيث رفض عليق رحيل مواسة على الرغم من الضغوطاتالكبيرة المفروضة عليه من قبل الأنصار بدرجة خاصة الذين طالبوا بإقالته على التضحية بهاته العناصر التي أشارت مصادرمتطابقة إلى أنها من الركائز الأساسية للفريق والتي يصعب الاستغناء عنها تحت أي مبرر، وقد تعذر علينا في العديد من المراتالاتصال بالمدرب كمال مواسة خاصة بعد آخر الأخبار الواردة التي أكدت لنا تمسكه بعدم العودة إلى مزاولة مهامه في حال بقاء هذهالعناصر، وكدليل على ذلك تواجده بمسقط رأسه بڤالمة حيث ارتأى التنقل إلى ذويه إلى أن يأتي الرد من إدارة الاتحاد على شروطهالتي وضعها. على صعيد آخر ، أوضح ذات المصدر أن عودة المهاجم المخضرم يسعد بورحلي إلى صفوف الفريق لن تكون قريبةوقد تتأجل إلى ما بعد شهر رمضان حسب آخر الأخبار التي استقيناها، بعد أن غادر هذا الأخير خلال مباراة باتنة أرضية الميداندون أي إشعار، وهو ما ترك أكثر من علامة استفهام عن السبب الرئيسي لمغادرته الفريق.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة