مواطن يعتدي على عقار في بقعة العوابد بالتواطؤ مع مسؤولين

اتهمت عائلة

بن بية القاطنة بحي العوابد بالشلف النائب الأول في البلدية المكلف بمصلحة العمران بتواطئه مع أحد المواطنين المدعو “ش. ل. م” للاستيلاء على قطعة أرض مقدرة بـ 250 مترا مربع لتوسعة مسكنه تملكها العائلة عن طريق الميراث. وقال فريق بن بية في شكوى استلمت النهار نسخة منها أن المعتدي استغل غياب مصالح البلدية ونهاية الأسبوع في منتصف شهر ماي المنصرم ليقوم بحفر أساس القطعة الأرضية وتثبيت أعمدة البناء، رغم قيام المندوب البلدي بتوقيفه عن مباشرة الأشغال من قبل بتاريخ 15 أفريل 2009 لتتدخل بعدها شرطة العمران لتوقيفه عن البناء في نفس الفترة ..

 وحسب المشتكين فإن المعتدي لم يتوقف عند هذا الحد، بل حاول في العديد من المرات مواصلة أشغال البناء دون امتلاكه رخصة بناء أو لوثيقة تثبت أحقيته في ملكية القطعة المعتدي عليها التي هي جزء من المساحة الإجمالية المقدرة بـ 05 هكتار و 44 ار تابعة لفريق بن بية حسب تقرير خبرة منجز من طرف الخبير العقاري “رابح محمد” الذي يؤكد فيه أن أصل ملكية هذا العقار تعود إلى فريق بن بية حسب سند ملكية مؤرخ في 15/09/1860 مشهر بالجزائر العاصمة بتاريخ 23/01/1863 مجلد 560 رقم 44 ..

من جهة أخرى، أكد فريق بن بية أنهم تقدموا بعدة شكاوى لرئيس بلدية الشلف إلا أنهم لم يتلقوا أي رد لحد الآن كما أنهم حاولوا الاتصال في العديد من المرات بالنائب الأول المكلف بمصلحة العمران على مستوى نفس البلدية الذي بدا في كل مرة يتهرب من مقابلتهم فاسحا المجال حسبهم للمعتدي بمواصلة تنفيذ مخططه للاستيلاء على هذه القطعة.

 في ذات السياق، دعا فريق بن بية والي الولاية إلى إيفاد لجنة تحقيق إلى عين المكان للوقوف على التجاوزات التي ارتكبها المعتدي في حق ملكيتهم مستغلا منصبه وتواطئه مع المصالح البلدية للقيام بأشغال توسعة لمنزله دون مراعاة الشكاوي العديدة التي تقدم بها الملاك الأصليين للعقار إلى المصالح المعنية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة