مولودية الجزائر ـ مولودية العلمة…العميد يبحث عن أول انتصار لرد الاعتبار والتصالح مع الأنصار

مولودية الجزائر ـ مولودية العلمة…العميد يبحث عن أول انتصار لرد الاعتبار والتصالح مع الأنصار

يواجه العميد، هذه الظهيرة، الصاعد الجديد للقسم الأول مولودية العلمة بملعب عمر حمادي ببولوغين، في مباراة تكتسي أهمية كبرى بالنسبة لأشبال المدرب العراقي عامر جميل، خاصة وأن الفريق سجل تعثرين في الجولتين السابقتين ضد الحراش والشلف، جعلتا المدرب محل انتقادات وانتابت الشكوك وسط الأنصار حول مستقبل الفريق. وعليه، فإن رفقاء باجي سيبحثون في ثالث اختبار لهم عن انطلاقة جديدة يردّون بها الاعتبار ويتصالحون مع الأنصار. وسيكون الضغط الذي يصنعه الجمهور العاصمي في هذه المواجهة، أحد العوامل المساعدة لتحقيق الفوز، على غرار ما حدث في الجولات الأخيرة من نهاية الموسم.
وتحسبا لمواجهة مولودية العلمة، كان المدرب العراقي قد رسم التشكيلة الأساسية والتي ستعرف بعض التغييرات، على ضوء المباراة الودية التي برمجها الخميس الماضي أمام أمل الأربعاء، حيث سيعود شاوي لمنصبه الأساسي على مستوى المحور رفقة كوليبالي، كما سيعوّض باجي زميله يونس المصاب. وستكون الأنظار في هذه المباراة موجهة نحو المدرب العراقي، الذي يعيش بدوره ضغطا شديدا، والمطالب بتحقيق الفوز وإحداث ثورة في الهجوم قصد قطع ألسنة المنتقدين من الداخل، وعودته من جديد إلى الواجهة قصد استعادة شعبيته التي تراجعت أمام الحراش وجمعية الشلف، لكن مأمورية أصحاب الأرض ليست سهلة أمام فريق وإن كانت تنقصه الخبرة في القسم الأول، إلا أنه يملك الإرادة ويعيش الاستقرار ويتمتع لاعبوه بمعنويات مرتفعة بعد تعادل عادوا به من عنابة وفوز ثمين على مولودية سعيدة.
للإشارة، فإن الطاقم الفني للعميد قد برمج، أمس، حصة تدريبية في ملعب عمر حمادي، ركّز فيها العراقي على الجانب التكتيكي وأخضع المهاجمين لعمل خاص، أظهر نواياه في لعب الورقة الهجومية أمام مولودية العلمة.

بومشرة وبن طوشة يندمجان مع المجموعة

التحق الثنائي بومشرة وبن طوشة بالتدريبات مع بقية زملائهما، حيث تداركا النقص البدني الذي كانا يعانيان منه جراء الإصابة، ومنحهما المدرب عامر جميل الضوء الأخضر للتدرب مع الفريق ومداعبة الكرة، ولكن عودتهما إلى المنافسة الرسمية لن تكون أمام مولودية العلمة، حسب قول المدرب.

عامر جميل (مدرب مولودية الجزائر)…”ستكون انطلاقتنا الجديدة أمام العلمة”

أكد المدرب العراقي عامر جميل، أن الوجه الذي ظهر بها فريقه أمام الحراش والشلف، لم يكن مقبولا واعتبر أن عناصره تداركت جميع الأخطاء وستكون مباراة اليوم ضد مولودية العلمة بمثابة الانطلاقة الجديدة للمولودية، مطالبا بضرورة مساندة الأنصار فريقهم. كما اعتبر أن الغيابات لن تؤثر على مردود الفريق، طالما أن تشكيلة غنية يملكها العميد وهناك عدة عناصر أظهرت إمكانيات كبيرة، مشيرا في ذلك إلى الشابين عمرون وبوجناح.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة