مولودية باتنة قادرة على الاستثمار في مشاكل البرايجية

ازدادت وضعية مولودية باتنة حرجا، إثر تلقيها الهزيمة الثالثة

 

منذ انطلاق مرحلة الإياب على يد مولودية سعيدة والثالثة بثلاثية، وهو ما أصبح ينذر بحالة طوارئ لدى الأنصار، خاصة بعد تدحرجها إلى المركز الخامس عشر، في انتظار خرجتها الثالثة على التوالي بعد ظهيرة اليوم إلى البرج لمواجهة الأهلي على أرضه. وهي الخرجة التي لن تقل صعوبة عن باقي الخرجات.

 ورغم صعوبة المهمة بالنسبة لأبناء المدرب بوغرارة من أجل مباغتة البرايجية على أرضهم، إلا أن حالتهم النفسية بعد خسارتهم لقاء وفاق سطيف بالإنسحاب وكذا خصم نقطة من رصيدهم ثم انهزامهم مرة أخرى أمام شبيبة القبائل، كلها معطيات من شأنها أن تساعد تشكيلة مولودية باتنة على اقتسام النقاط على الأقل مع أشبال يعيش وطرد النحس الذي لازم التشكيلة منذ انطلاق مرحلة الإياب. ويرتقب أن يحدث المدرب اليامين بوغرارة بعض التعديلات على التشكيلة التي ستلعب كعودة الحارس أونكا إلى مرماه، بعد أن أراحه الطاقم الفني خلال المواجهة السابقة في سعيدة، بسبب أخطائه أمام السياربي، حيث لم يكن مستوى الحارس الثاني بولطيف أحسن منه مع إمكانية إقحام المستقدم زغيدي في أول ظهور له. وسيعود صانع الألعاب إبراهيم شاوش أيضا إلى منصبه في التشكيلة الأساسية. وعن التحضيرات التي سادت قبل مواجهة بعد ظهيرة اليوم منذ استئناف التدريبات صبيحة السبت، فقد جرت دون حضور الجمهور بقرار من إدارة الفريق، التي تخوفت من أن يكون لذلك تأثيرات مضاعفة على نفسية اللاعبين هم في غنى عنها.. للإشارة، فإن الحكم دبيشي هو من سيدير المواجهة التي يتمنى الأنصار أن يكون التحكيم فيها نزيها.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة