مونديال 2010: إلغاء المؤتمر الصحافي لمنتخب كوريا الشمالية

مونديال 2010: إلغاء المؤتمر الصحافي لمنتخب كوريا الشمالية

الغي المؤتمر الصحافي الذي كان مقررا ان يعقده منتخب كوريا الشمالية

 في اللحظة الأخيرة مساء اليوم الجمعة في ملعب ماكوبونغ في إحدى ضواحي جوهانسبورغ بحسب ما أعلن المسؤول الإعلامي في الاتحاد الدولي لكرة القدم غلين غوردون واطسون من دون ان يفصح عن الأسباب.

وعلى الرغم من وجود نحو 200 صحافي، فان المؤتمر الصحافي المقرر بعد ظهر اليوم لم يعقد تسنى للصحافيين متابعة الربع الساعة الأول من تدريب المنتخب الكوري الشمالي، لكنه لم يسمح لرجال الإعلام في التحدث الى اللاعبين.

وكانت سرت شائعات صباحا عن اختفاء أربعة لاعبين من منتخب كوريا الشمالية لكن الاتحاد الدولي نفى هذا الأمر وأكد الفيفا انه لا يملك أي معلومات تؤكد بان اللاعبين الأربعة اختفوا وذلك وسط أخبار تتحدث عن هروبهم بهدف تجنب العودة الى بلادهم.

وكانت لائحة لاعبي كوريا الشمالية لمباراتها مع البرازيل (1-2) الثلاثاء الماضي تشير الى “غياب” أربعة لاعبين وهم الحارس الاحتياطي كي ميونغ- وون وان شول-هيوك وكيم كيونغ-آيل وباك سونغ-هيوك.

وأضاف الاتحاد الدولي عبر متحدث باسمه “لا نملك أي معلومات عن احتمال اختفاء اللاعبين”، مشيرا الى ان مسؤول الاتحاد الدولي مع الوفد الكوري الشمالي لم يقدم أي تقرير حول هذه المسألة.

ويلتقي منتخب كوريا الشمالية في مباراته الثانية في مونديال جنوب إفريقيا 2010 مع البرتغال الاثنين المقبل في كايب تاون وفرض القيمون على المنتخب الكوري الشمالي حظرا مشددا على لاعبيه يمنعهم من التحدث الى وسائل الإعلام منذ وصولهم الى جنوب إفريقيا للمشاركة في النهائيات للمرة الأولى منذ 44 عاما.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة