مونديال 2010: الرئيس النيجيري يحرم منتخب بلاده من أي مشاركة خلال عامين

مونديال 2010: الرئيس النيجيري يحرم منتخب بلاده من أي مشاركة خلال عامين

ذكرت الرئاسة النيجيرية اليوم الأربعاء

 ان الرئيس غودلاك جوناثان حرم منتخب كرة القدم من المشاركة في أي مسابقة خلال عامين بسبب تواضع نتائجه في مونديال 2010 في جنوب افريقيا وصرح المتحدث باسم الرئيس النيجيري ايما نيبورو “أمر الرئيس غودلاك جوناثان بعدم مشاركة المنتخب في أي مسابقة لمدة عامين من اجل وضع الأمور في نصابها”

وأنهت نيجيريا مشاركتها في المونديال في المركز الرابع الأخير في المجموعة الثانية برصيد نقطة واحدة بعد خسارتها أمام الارجنتين صفر-1 ثم اليونان 1-2 وتعادلها مع كوريا الجنوبية 2-2.

وأوضح حاكم ولاية ريفرز (جنوب نيجيريا) روتيمي امايتشي الذي يرئس مجموعة عمل شكلها الرئيس للمونديال ان بلاده ستبلغ الاتحاد الدولي (فيفا) بقرارها وقال “ذهبنا إلى كأس العالم وواجهتنا مشاكل جمة ومختلفة. نعتقد بأنه آن الأوان كي نجلس ونبدأ عملا جادا”وطلب الرئيس جوناتان إجراء تحقيق لمعرفة كيفية استخدام الأموال التي خصصت للمنتخب وصرح مسؤول في الفيفا انه لا يوجد خبر رسمي بهذا الخصوص، ثم أكد بيان صادر عن الاتحاد الدولي “ان موقف الفيفا بخصوص التدخل السياسي معروف جيدا” وفي العموم، لا يتسامح الاتحاد الدولي مع أي تدخل سياسي في شؤون اتحادات كرة القدم، وقد وجه رئيسه السويسري جوزيف بلاتر مؤخرا إنذارا إلى فرنسا بعد خروج منتخبها مفاده “ان اي تدخل سياسي في شؤون الاتحاد سيستدعي تدخلا من قبل الفيفا مهما يكن حجم الدولة المعنية”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة