مونديال 2010: الفيفا تتلقى شكوى بحق صايفي

مونديال 2010: الفيفا تتلقى شكوى بحق صايفي

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم بانه تلقى

صباح اليوم الجمعة شكوى رسمية بحق مهاجم منتخب الجزائر رفيق صايفي الذي صفع احدى الصحافيات الجزائريات اثر انتهاء مباراة فريقه ضد الولايات المتحدة صفر-1 اول من أمس الأربعاء وخروجه من الدور الأول لكأس العالم المقامة حاليا في جنوب افريقيا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الفيفا بيكا اودريوزولا “لقد تلقينا شكوى رسمية اليوم الجمعة، وسنقوم باعطاء المزيد من التفاصيل لاحقا“.

و شوهد صايفي وهو يوجه صفعة إلى الخد الأيمن لأسماء حليمي التي تعمل لصحيفة “كومبيتيسيون” قبل أن ترد الأخيرة بصفعة مماثلة وقالت حليمي “سوف أتقدم بشكوى إلى الفيفا كان هناك العديد من الشهود في مكان الحادث”، مضيفة انها “لا تعرف بالتحديد أسباب غضب مهاجم ايستر الفرنسي“.

وتابعت حليمي التي تم الاستماع إليها من قبل المسؤولين في الاتحاد الدولي “كتبت مقالا عنه منذ مدة، ربما لم يكن راضيا عنه“.

ولم يدل صايفي بوجهته نظره في هذه القضية ، وغادر الملعب برفقة أعضاء في الجهاز الفني للمنتخب الجزائري.

لكن صايفي نفى في اليوم التالي في برنامج “صباح المونديال” على تلفزيون الجزيرة الرياضية بأنه صفع الصحافية الجزائرية وقال “لم اصفعها إطلاقا، هذه كذبة، لقد قالت بأنني صفعتها للصحافة الأجنبية، ولكن هذا الأمر لم يحصل“.

وشرح صايفي كيف تطورت الأمور بينه وبين الصحافية الجزائرية “ما حدث أنها وضعت جهاز التسجيل في وجهي وعلى فمي، فقمت بإزاحته، فاعتبرت بأنني صفعتها“.

وأضاف “حاولت أن اكلمها ووضعت يدي على كتفها لكي تسمعني، لكنها أزاحت يدي عنها بعنف، وزعمت باني صفعتها“.

وكشف “هناك شهود من اللاعبين يستطيعون التأكيد بان ما تزعمه لم يحصل، ولا يهمني أن تتقدم بشكوى إلى الفيفا، لان شهادتها ليس صحيحة“.

وختم “بكل بساطة، حاولت أن تصنع اسما لنفسها وتكبر الموضوع، وهذا عيب كبير لأنها صحافية جزائرية“.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة