مونديال 2010: المنتخب البرازيلي جاهز لمواجهة امتحان هولندا

مونديال 2010: المنتخب البرازيلي جاهز لمواجهة امتحان هولندا

أكد مدرب منتخب البرازيل كارلوس دونغا

عن ثقته بقدرة منتخبه الناضج والموهوب في تخطي امتحان المنتخب الهولندي في الدور ربع النهائي من مونديال جنوب افريقيا 2010 عندما يلتقيان الجمعة المقبل في بورت اليزابيث.

وأزاح المنتخب البرازيلي نظيره التشيلي بسهولة أمس الاثنين بالفوز عليه بثلاثة أهداف نظيفة ليدخل مباراة هولندا بمعنويات عالية خصوصا بعد عروض باهتة في الدور الاول.

أما المنتخب “البرتقالي” فأوقف مغامرة سلوفاكيا في البطولة بفوزه عليها 2-1، علما بان الأخيرة أزاحت ايطاليا بطلة العالم قبل أربع سنوات بالفوز عليها 3-2.

والتقى المنتخبان البرازيلي والهولندي ثلاث مرات في النهائيات، وانتهت المواجهة الأولى عام 1974 في مصلحة هولندا 2-صفر، قبل ان يفوز المنتخب البرازيلي 3-2 في ربع نهائي عام 1994 في طريقه الى إحراز اللقب، وفي نصف نهائي عام 1994 بركلات الترجيح قبل ان يخسر النهائي امام فرنسا صفر-3.

ويسعى المنتخب البرازيلي الى إحراز اللقب السادس في تاريخ مشاركاته علما بأنه لم يغب عن اي نسخة منذ انطلاق البطولة الأولى في الأوروغواي عام 1930.

ويعتبر دونغا بان مستوى فريقه في تطور مستمر وقال في هذا الصدد “إذا نظرنا الى النوعية المتواجدة في صفوف المنتخب، نجد بان التطلعات عالية جدا، لكنك لا تفوز بكأس العالم بمجرد انك مرشح للفوز بها”وأضاف “قلت دائما بأننا نحاول ان نلعب بطريقة مفتوحة وهذا ما فعلناه ضد تشيلي”.

وتابع “ندرك تماما بان المنتخب الهولندي صعب المراس ويتمتع لاعبوه بفنيات عالية ويلعبون بنفس اسلوب أمريكا الجنوبية”.

وأوضح “يملك المنتخب الهولندي تاريخا جيدا في نهائيات كأس العالم ويتعين علينا ان نكون حذرين من لاعبيه الموهوبين”.

وكشف “النوعية المتواجدة في صفوف المنتخب البرازيلي تسمح لي بالمحافظة على هدوئي خصوصا أننا بدأنا عملية بناء هذا المنتخب قبل ثلاث سنوات، وجميع اللاعبين يدركون المهمة المنوطة بهم. لقد أصبحوا ناضجين ولا داعي بالنسبة لي الى توجيههم كثيرا”.

وعن كيفية مقاربة المباراة ضد هولندا قال دونغا “كما فعلنا مع تشيلي يجب ان نلعب بسرعة، نعرف جيدا بان المنتخب الهولندي فريق يصعب مواجهته، يملك لاعبين يتمتعون بمهارات فردية كبيرة وأسلوبهم يشبه الى حد بعيد اسلوب الكرة الأمريكية الجنوبية يتعين علينا ان نكون في كامل جهوزيتنا لمواجهته”.

أما روبينيو فقال عن المواجهة ضد هولندا “انه اكبر امتحان سنواجهه في النهائيات الحالية، اذا نجحنا في تخطيه فان طريق المباراة النهائية سيفتح أمامنا”.

في المقابل اعتبر هداف المنتخب البرازيلي لويس فابيانو بان الفوز على تشيلي رفع من معنويات زملائه بقوله “اعتقد بان المباراة ضد تشيلي كانت نقطة تحول بالنسبة إلينا، لقد خلقنا العديد من الفرص ونجحنا في إطلاق العنان للهجمات المرتدة”وأضاف “لقد حققنا فوزا مهما ولا شك بأنه سيرفع من معنوياتنا قبل مواجهة هولندا”.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة