مونديال 2010: خطأن فادحان لشاوشي وغزال يكلفان الجزائر 3 نقاط غالية أمام سلوفينيا

مونديال 2010: خطأن فادحان لشاوشي وغزال يكلفان الجزائر 3 نقاط غالية أمام سلوفينيا

فاز منتخب سلوفينيا على نظيره الجزائري 1-0 اليوم

الاحد في مونديال جنوب افريقيا 2010 على ملعب “بيتر موكابا” في بولوكواني في ختام الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة وسجل روبرت كورين هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 79.

و قد تسبب المهاجم البديل عبد القادر غزال وحارس المرمى فوزي الشاوشي في خسارة منتخب بلادهما الجزائر امام سلوفينيا صفر-1 اليوم الاحد على ملعب “بيتر موكابا” في بولوكواني في ختام الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة ضمن نهائيات كأس العالم لكرة القدم وارتكب غزال هفوة عندما تعمد لمس احدى الكرات بيده داخل المنطقة فتلقى البطاقة الصفراء الثانية بعد 15 دقيقة من نزوله ارضية الملعب مكان رفيق جبور فصعب مهمة زملائه الذين اكملوا المباراة بعشرة لاعبين، فاستغلت سلوفينيا النقص العددي بعد 6 دقائق بتسجيلها هدف الفوز من تسديدة قوية لروبرت كورين ارتكب الشاوشي خطأ فادحا في التقاطها فعانقت الزاوية اليسرى لمرماه، فذكر الجميع بالخطأ الفادح الذي ارتكبه حارس مرمى انكلترا روبرت غرين امس السبت والذي تسبب في هدف التعادل للولايات المتحدة 1-1 ضمن المجموعة ذاتها والفوز هو الاول لسلوفينيا في نهائيات كأس العالم بعد تعرضها لثلاث هزائم في مشاركتها الاولى عام 2002 في كوريا الجنوبية واليابان وكانت الجزائر تعقد امالا كبيرة على مباراة سلوفينيا لتدشين عودتها الى النهائيات بعد 24 عاما بفوز ثمين يعزز حظوظها في حجز احدى البطاقتين المؤهلتين الى الدور الثاني خصوصا بعد تعادل انكلترا والولايات المتحدة في المباراة الاولى للمجموعة. لكن جرت الرياح بما لا تشتهي سفن الجزائريين الذين قدموا مباراة جيدة وجاروا السلوفينيين منذ البداية حتى الدقائق الاخيرة التي شهدت طرد غزال ومن ثم خطأ الشاوشي الذي أحبط معنويات اللاعبين ووضع غزال وشاوشي منتخب بلادهما في مأزق حيث باتت مهمته في التأهل الى الدور الثاني صعبة ان لم تكن مستحيلة لانه يتعين عليه الفوز في مباراتيه المقبلتين على انكلترا والولايات المتحدة وهي الخسارة الرابعة للجزائر في تاريخ مشاركاتها في المونديال بعد النمسا 1982 والبرايزل واسبانيا 1986 ولعب المنتخب الجزائري بتشكيلته الكاملة التي ضمت مهاجم ايك اثينا جبور الذي لم يكن واردا خوضه المباراة بسبب الاصابة في قدمه بحسب الجهاز الطبي للمنتخب وأصر المدير الفني رابح سعدان على المغامرة باشراك جبور اساسيا على الرغم من عدم تعافيه مئة بالمئة من الاصابة وذلك للعب الى جانب كريم مطمور في خط الهجوم بدلا من مهاجم سيينا الايطالي غزال البعيد عن مستواه والصائم عن التهديف منذ فترة طويلة، لكن سعدان اضطر الى اشراك غزال في الشوط الثاني مكان جبور نفسه، فحصل ما لم تحمد عقباه.

ولم تشهد تشكيلة المنتخب الجزائري أي مفاجأة، حيث حافظ سعدان على الركائز الاساسية في الدفاع عنتر يحيى الذي تعافى بدوره من الاصابة، ومجيد بوقرة ورفيق حليش وندير بلحاج، فيما دخل مهدي لحسن اساسيا في خط الوسط مكان القائد يزيد منصوري المستبعد لابتعاده عن مستواه، الى جانب حسان يبدة وكريم زياني وفؤاد قادير الذي يخوض بالمناسبة اول مباراة دولية رسمية مع منتخب بلاده المنضم الى صفوفه مؤخرا وجاءت بداية المباراة حذرة من المنتخبين حيث لم يرغب اي منهما في المجازفة بالهجوم وحاولا فرض السيطرة في وسط الملعب مع تمريرة كرات في العمق الى المهاجمين، بيد ان يقظة خطي الدفاع ونجاحهما في فرض الرقابة على مفاتيح اللعب، فغابت الفرص الحقيقية للتسجيل الا ما ندر من كرات ثابتة بمعدل واحدة لكل منهماوكاد بلحاج يفتتح التسجيل من ركلة حرة مباشرة ابعدها الحارس سمير هاندانوفيتش بصعوبة الى ركنية (3) وردت سلوفينيا بركلة حرة جانبية انبرى لها مباشرة وابعدها شاوشي بقبضتي يديه (20).

وكانت الجزائر قاب قوسين او ادنى من افتتاح التسجيل عندما انبرى زياني الى ركلة ركنية هي الثالثة لمنتخب بلاده في هذا الشوط فتابعها المدافع رفيق حليش برأسه من مسافة قريبة لكنها مرت بجوار القائم الايسر لهاندانوفيتش (37) وأنقذ شاوشي مرماه من هدف محقق عندما ابعد بصعوبة تسديدة قوية لفالتر بيرسا الى ركنية (43) وأهدر اندرياس كيرم فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من بيرسا داخل المنطقة لكنه سددها برعونة بين يدي الشاوشي (61) ودفع سعدان بغزال في الشوط الثاني مكان جبور وكاد الاول يفعلها بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من زياني لكن كرته مرت فوق المرمى (70) بيد أن غزال صعب مهمة منتخب بلاده بتلقيه البطاقة الصفراء الثانية في مدى 15 دقيقة وطرد من المباراة (73) وأهدر زياني فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما انتزع كرة من المدافع ماركو سيلر وانفرد بالحارس هاندانوفيتش لكن كرته كانت بعيدة فالتقطها الاخير في الوقت المناسب (78) ونجح كورين في افتتاح التسجيل من تسديدة قوية أخطأ الشاوشي في التقاطها فعانقت الزاوية اليسرى لمرماه (79 ) ودفع سعدان برفيق صايفي وعدلان قديورة مكان مطمور وقادر لتدارك الموقف لكن دون ان ينجح في ذلك.

 

بطاقة فنية للمباراة

المباراة: الجزائر – سلوفينيا 0 -1

الدور: الاول

التاريخ: 13 جوان 2010

المجموعة: الثالثة

الجمهور: حوالي 30 ألف جزائري

الملعب: “بيتر موكابا” في بولوكواني

الحكم: الغواتيمالي كارلوس البرتو بادريس

– الاهداف:

سلوفينيا: روبرت كورين (79)

الانذارات:

الجزائر: عبد القادر غزال (59 و73)

سلوفينيا: رادوسلافلييفيتش (35)

الطرد:

الجزائر: عبد القادر غزال (73)

التشكيلتان:

الجزائر:

شاوشي- يحيى وبوقرة وحليش وبلحاج- يبدة ولحسن وزياني وقادر (قديورة، 82)- مطمور (صايفي، 80) وجبور (غزال، 58)

سلوفينيا:

هاندانوفيتش- بريكو وسيزار وسولر ويوكيتش- بيرسا (بيشنيك، 84) وكورين ورادوسلافلييفيتش (كوماتش، 87) وكيرم- ديديتش (ليوبانوفيتش، 53) ونوفاكوفيتش.

ترتيب المجموعة الثالثة

وضعية المجموعة الثالثة عقب اجراء المباراة بين الجزائر  و سلوفينيا (1-1) اليوم الأحد  لحساب الدور الأول لمونديال  2010 في كرة القدم بجنوب إفريقيا (11 جوان – 11 جويلية):

الجزائر – سلوفينيا                                      0-1

إنجلترا – الولايات المتحدة الأمريكية                 1-1

الترتيب            ن        ل        ف        ت      خ        له    عليه

 سلوفينيا         3       1         1           0         0      1       0

2 أنجلترا          1        1        0         1         0       1      1

– الوم.أ            1       1         0         1         0       1      1

4 الجزائر         0       1         0         0        1       0       1

المباريات المتبقية (بالتوقيت الجزائري):

يوم 18 جوان: سا 00ر15  سلوفينيا – الولايات المتحدة (في جوهانسبورغ)      

يوم 18 جوان: سا 30ر19  أنجلترا – الجزائر (في الكاب)

يوم 23 جوان: سا 00ر15 سلوفينيا – أنجلترا (في نيلسون مانديلا باي)

يوم 23 جوان:  سا 00ر15 الولايات المتحدة – الجزائر (في تشوان -بريتوريا)

زيدان في مقدمة المساندين للمنتخب الجزائري

ظهر النجم الدولي الفرنسي السابق زين الدين زيدان في مقدمة المساندين للمنتخب الجزائري في مباراته مع سلوفينيا ضمن نهائيات مونديال جنوب إفريقيا 2010، حيث تقدم الوفد الرسمي لبلده الأم في مدرجات ملعب “بيتر موكابا” في بولوكواني.

وقام زيدان ببادرة مساندة بلد أصوله بعدما حضر مباراة منتخب بلاده فرنسا أول من أمس الجمعة امام الاوروغواي في كايب تاون ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم البلد المضيف والمكسيك.

يذكر ان زيدان قام في أواخر فيفري الماضي بزيارة الجزائر حيث شارك الى جانب زملائه في تشكيلة المنتخب الفرنسي الذي توج بلقب مونديال 1998، في مباراة ودية لكرة الصالات ضد لاعبين من المنتخب الجزائري الذي شارك في مونديال 1982.

وتنحدر عائلة زيدان من احدى قرى بجاية في منطقة القبائل، على بعد حوالي 250 كلم شرقي الجزائر العاصمة وكان زيدان الفائز مع فرنسا بكأس العالم عام 1998، زار الجزائر في 2006 بدعوة من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة حيث حظي باستقبال الابطال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة