مونديال 2010: سعدان اوقفنا منتخبا كبيرا وحظوظنا لا تزال قائمة

مونديال 2010: سعدان اوقفنا منتخبا كبيرا وحظوظنا لا تزال قائمة

أعرب المدير الفني للمنتخب الوطني الجزائري رابح سعدان عن سعادته

الكبيرة بالتعادل الثمين الذي انتزعه فريقه من المنتخب الانجليزي اليوم الجمعة في كايب تاون في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لمونديال 2010 في جنوب افريقيا.

وقال سعدان “قدمنا مباراة رائعة واوقفنا منتخبا كبيرا اسمه انكلترا بنجومه العالميين”، مضيفا “كنت متخوفا من عدم دخول اللاعبين في اجواء المباراة مبكرا لكنهم كانوا في الموعد ووقفوا ندا امام المرشحين للتتويج بالمونديال“.

وتابع “قلت قبل المباراة بانني اتمنى ان نقدم مباراة جيدة واعتقد انها كانت بالفعل كذلك ومن المنتخبين. للاسف لم تكن هناك أهداف، لكن كانت هناك بعض الفرص من الطرفين، كان بامكان الفريقين الفوز لكن ذلك لم يحصل“.

واردف قائلا “المهم في هذه المباراة هو اننا نجحنا في استعادة الثقة والتوازن بعد الخسارة امام سلوفينيا على الرغم من اننا قدمنا مباراة لا تقل جودة امام الاخيرة وللاسف خسرنا في الدقائق الاخيرة. عودتنا كانت مشرفة وامام منتخب كبير مثل انجلترا“.

واوضح سعدان ان سبب النتيجة الجيدة هو “استعادة التشكيلة الاساسية، لم يلعب العديد من اللاعبين الاساسيين في المباريات الاعدادية بسبب الاصابة، والان استعادوا عافيتهم ومكانتهم داخل التشكيلة وبالتالي قدموا اداء رائعا. قلت في السابق اننا في تحسن وسنقدم عرضا افضل كذلك امام الولايات المتحدة لان حظوظنا لا تزال قائمة في التاهل الى الدور الثاني“.

وأضاف “مباراتنا المقبلة لن تكون سهلة لكن المعنويات العالية بعد نتيجة اليوم قد تساعدنا على تحقيق الفوز. أتمنى ذلك فعلا لان مشكلة فريقنا هي الاستقرار في النتائج، اذا حافظنا على مسيرتنا التصاعدية في النتائج فاننا سنحقق ما نطمح اليه“.

واضاف “سر نجاح منتخبات مثل المانيا وانجلترا والبرازيل هو الاستقرار في النتائج وهذا ما احاول تلقينه للاعبين واعتقد انهم استوعبوا الدرس اقله اليوم“.

ورفض سعدان مقولة انه كسب التحدي امام كابيلو، وقال “لا اعتقد ذلك لان الامر لا يتوقف علينا بل على مدى توفق اللاعبين في تنفيذ التعليمات. كابيلو مدرب كبير وانا من المعجبين بالعمل الذي يقوم به في المنتخب الانكليزي الذي لم يكن في يومه في مواجهتنا“.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة