مونديال 2010: فوز منطقي للأرجنتين على نيجيريا

مونديال 2010: فوز منطقي للأرجنتين على نيجيريا

حقق المنتخب الأرجنتيني الساعي إلى إحراز لقبه العالمي

الثالث فوزا منطقيا على نيجيريا بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بينهما اليوم السبت على ملعب ايليس بارك في جوهانسبورغ ضمن منافسات المجموعة الثانية من مونديال جنوب افريقيا 2010 وسجل مدافع مرسيليا الفرنسي غابرييل هاينتسه هدف المباراة الوجيد في الدقيقة السادسة بتسديدة رأسية وكما كان متوقعا خاض مدرب الأرجنتين دييغو مارادونا المباراة بتشكيلة هجومية مكونة من نجم برشلونة ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم العام الماضي، وكارلوس تيفيز مهاجم مانشستر سيتي، وغونزالو هيغواين من ريال مدريد وهؤلاء سجلوا 80 هدفا لانديتهم الموسم الفائت أما مدرب نيجيريا السويدي لارس لاغرباك الذي استلم الفريق قبل اشهر قليلة خلفا لامودو شعيبو، فاعتمد هو الاخر اعتمد طريقة هجومية 4-3-3.

وغاب عن المنتخب النيجيري لاعب وسط تشلسي جون اوبي ميكل الذي لن يشارك في البطولة بداعي الاصابة ودخل المنتخبان المواجهة بينهما وهما في كامل مستواهما، بدليل تحقيق الارجنتين الفوز في مبارياتها الخمس هذا العام ولم يدخل مرماها اي هدف في اخر ثلاث مباريات، في حين فاز المنتخب النيجيري في اثنتين وتعادل في مثلهما في مبارياته الاربع الاخيرة واستحق المنتخب الارجنتيني الفوز وكان يمكن ان يخرج بعدد وافر من الاهداف لولا تألق حارس نيجيريا فنسنت اينييما في الذود عن مرماه وانقذ محاولات عدة ابرزها ثلاث لميسي.

في المقابل، تميز مهاجمو نيجيريا بالرعونة واهدروا بعض الفرص السهلة التي سنحت لهم خصوصا في الشوط الثاني.

بدأ ابناء التانغو المباراة مهاجمين وقام ميسي بمرواغة ثلاثة لاعبين ثم مرر كرة على طبق من ذهب لهيغواين لكنه اضاعها من مسافة قريبة جدا والمرمى مشرع امامه (3) ثم راوغ ميسي مدافعا واطلق كرة قوسية نحو الزاوية البعيدة لكن الحارس فينسنت اينياما طار وابعدها الى ركنية. لعبها سيباستيان فيرون بذكاء باتجاه هاينتسه الذي سددها برأسه موجهة في الزاوية العليا (6).

وعلى الرغم من السيطرة الارجنتينية فان خط دفاعها بدا مهتزا بعض الشيء في كل مرة كان المنتخب النيجيري يقوم بهجمة مضادة سريعة، لكن تسرع مهاجمي النسور الممتازة حال دون تسجيلهم الاهداف.

ومرة جديدة استلم ميسي الكرة في منتصف الملعب وسار بها خطوات عدة قبل ان يسدد الكرة بحرفنة أبعدها الحارس النيجيري بأطراف أصابعه (19).

واستمرت الخطورة الارجنتينية ومرر تيفيز الذي كان شعلة نشاط كرة بينية رائعة باتجاه هيغواين الذي انفرد بالحارس لكن سدد في جسمه مهدرا فرصة ذهبية لتعزيز تقدم فريقه (21). ثم سدد والتر صامويل كرة برأسه فوق العارضة (23).

وفي اخطر فرصة نيجيرية تخلص شينيدو اوبازي بحركة فنية رائعة من جوناس غوتييريز وسدد كرة زاحفة بيسراه مرت الى جانب القائم الايمن لمرمى الارجنتين (28).

ولعب ميسي ركلة حرة ماكرة باتجاه انخل دي ماريا التي اعادها له بسرعة داخل المنطقة، فتخلص الاول من مدافع وسددها في الزاوية البعيدة لكن الحارس النيجيري طار لها حارما النجم الارجنتيني من اضافة الهدف الثاني لمنتخب بلاده (41).

وفي الشوط الثاني اصبحت الكفة اكثر تكافؤا مع تراجع اداء الارجنتينيين، واندفاع النيجيريين وراء هدف التعادل.

واشرك مدرب نيجيريا مهاجمه السريع اوبافيمي مارتنز في محاولة للضغط على الدفاع الارجنتيني البطيء بعض الشيء، ثم سرعان ما لعب ورقته الهجومية الثانية باشراك بيتر اوديموينغي .

لكن الخطورة استمرت ارجنتينية، وقاد تيفيز هجمة سريعة ومرر كرة متقنة الى ميسي الذي سدد الى جانب القائم (65)، ثم تدخل الحارس النيجيري مرة جديدة لانقاذ مرماه من هدف اكيد من تسديدة لهيغواين (67).

ثم ارتكب الدفاع الارجنتيني خطأ فاستغل الظهير الايسر تايي تايوو الموقف ليطلق كرة قوية زاحفة مسحت القائم الأرجنتيني (70).

وإزاء عدم فعالية هيغواين، قرر مارادونا إشراك دييغو ميليتو نجم انترميلان الايطالي الذي احتفل اليوم بعيد ميلاده الحادي والثلاثين في الدقائق العشر الأخيرة.

ولم يتمكن ميسي من ان يكلل تألقه بهدف عندما مرر له ماكسي رودريغيز كرة متقنة انفرد على أثرها لكن الحارس تألق في الذود عن مرماه (81).

والمواجهة هي الثالثة بين المنتخبين في نهائيات كأس العالم، وكانت الأولى عام 1994، وفاز بها أبناء التانغو 2-1، قبل ان يجددوا انتصارهم عام 2002 بنتيحة 1-0 .

وعموما التقى المنتخب الأرجنتيني بمنتخبات افريقية خمس مرات، وبعد هزيمته المفاجئة امام الكاميرون صفر-1 عام 1990، حقق الفوز في المباريات الاربع التالية منها ثلاث مرات على نيجيريا، ومرة على ساحل العاج 2-1 عام 2006.

في المقابل، لم يحقق المنتخب النيجيري اي فوز في النهائيات، منذ ان تغلب على بلغاريا 1-صفر في 19 جوان عام 1998، ومنذ ذلك الانتصار خسر مبارياته الخمس على التوالي.

بطاقة فنية للمباراة

 المباراة: الارجنتين-نيجيريا 1-صفر

الدور: الاول

التاريخ: 12 جوان2010

المجموعة: الثانية

الملعب: ايليس بارك في جوهانسبورغ

الحكم: فولفغانغ ستارك

الاهداف:

الارجنتين: غابريال هاينتسه (6)

الانذارات:

الارجنتين: غوتييريز (41)

نيجيريا: هارونا (77)

 التشكيلتان:

الأرجنتين:

روميرو- ديميكيليس وهاينتسه وصامويل- دي ماريا (غارسيه، 85) وماسكيرانو وفيرون (رودريغيز) وغوتييريز – تيفيز وهيغواين (ميليتو، 80) وميسي.

المدرب: دييغو مارادونا

نيجيريا:

اينياما- تايوو (اوتشي) ويوبو وشيتو واوديا- كايتا وايتوهو وهارونا- اوبازي (اوديموينغي، 60) -اوبينا (مارتينز، 52) واييغبيني.

المدرب: السويدي لارس لاغربايك

 

الحكم السعودي الغامدي يتدخل مرتين لتنبيه مارادونا

اضطر الحكم السعودي خليل الغامدي وهو الحكم الرابع في مباراة الأرجنتين ونيجيريا المقامة على ملعب ايليس بارك في جوهانسبورغ، إلى التدخل مرتين لتنبيه مدرب أبناء التانغو دييغو مارادونا بالبقاء داخل منطقته الفنية والتوقف عن توجيه الانتقادات إلى الحكم الرئيسي.

وكانت المرة الأولى في منتصف الشوط الأول عندما توجه الغامدي باتجاه مارادونا طالبا منه عدم الخروج من منطقته الفنية وإعطاء تعليمات للاعبين، ثم مرة أخرى في أواخر الشوط الأول اثر احتجاج المدرب الأرجنتيني على إحدى قرارات حكم الساحة الألماني فولفغانغ ستارك يذكر ان الغامدي ضمن اللائحة الرسمية للحكام الذين سيقودون مباريات في كأس العالم المقامة حاليا في جنوب إفريقيا، بعد ان شارك أيضا في نهائيات مونديال 2006.حيث يعتبر الغامدي رابع سعودي ينال شرف قيادة مباريات في نهائيات كؤوس العالم بعد فلاج الشنار (1986 في المكسيك) وعبد الرحمن الزيد (1998 في فرنسا) وعلي الطريفي (2002 في كوريا الجنوبية واليابان).

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة