مونديال 2010: كلوزه خامس أفضل هداف في النهائيات وأكثر لاعب استبدل

مونديال 2010: كلوزه خامس أفضل هداف في النهائيات وأكثر لاعب استبدل

بان مهاجم منتخب ألمانيا ميروسلاف كلوزه خامس

 أفضل هداف في تاريخ نهائيات كأس العالم بعد ان رفع رصيده إلى 11 هدفا بتسجيله الهدف الثاني لمنتخب بلاده في مرمى استراليا في المباراة التي انتهت بفوز المانشافت 4-صفر أمس الاحد ويتصدر البرازيلي رونالدو ترتيب أفضل الهدافين في النهائيات برصيد 15 هدفا يليه “المدفعجي” الألماني غيرد مولر (14)، ثم الفرنسي جوست فونتين (13) والأسطورة البرازيلية بيليه (12)، علما بان كلوزه تساوى ايضا مع مواطنه الاخر يورغن كلينسمان (11 لكل منهما) ومن الارقام اللافتة ايضا في مشاركات كلوزه في المونديال انه اصبح اكثر لاعب استبدل خلال المباريات في نهائيات كأس العالم (12 مرة في 15 مباراة).

ونجح المنتخب الالماني في تسجيل اربعة اهداف او اكثر في اول مباراة له في النهائيات في النسخات الثلاث الاخيرة، ففي عام 2002 اتخم شباك المنتخب السعودي 8-صفر، ثم تغلب على كوستاريكا 4-2 عندما استضاف البطولة قبل أربع سنوات، قبل ان يسحق استراليا امس 4-صفر، والمفارقة ان كلوزه نجح في التسجيل في جميع هذه المباريات.

الصحف البولندية تشيد ببودولسكي وكلوزه

أشادت الصحف البولندية الصادرة اليوم الاثنين بمهاجمي منتخب المانيا لكرة القدم المولودين في بولندا لوكاس بودولسكي وميروسلاف كلوزة بعد ان سجل كل منهما هدفا في مرمى استراليا امس ضمن مونديال جنوب افريقيا.

وحققت المانيا فوزا كاسحا على استراليا بأربعة اهداف نظيفة تناوب على تسجيلها بودولسكي وكلوزه ومولر وكاكاو في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الرابعة.

“قدم اللاعبان مباراة هائلة” عنونت صحيفة “برشيغلاد الرياضية”، ووضعت على صفحتها الاولى صورة لبودولسكي يعانق كلوزه.

صحيفة “بولكسا” عنونت بدورها “اهداف بولندية في جنوب إفريقيا”، مضيفة “ألمانيا قوية بفضل البولنديين من سيليسيا” ولد المهاجمان الالمانيان في جنوب بولندا، ثم هاجرا إلى ألمانيا المجاورة في سن الشباب، ومع فشل منتخب بولندا في التأهل الى نهائيات كأس العالم، فان بودولسكي وكلوزه هما افضل لاعبين بالنسبة الى الجمهور البولندي.

وغالبا ما يتخاطب بودولسكي وكلوزه باللغة البولندية، وقد لاحظ الجمهور البولندي مرارا كلوزه وهو يعبر عن ردة فعله على اهدار الفرص بالبولندية أيضا حكاية الثنائي الألماني من أصل بولندي جعلت العلاقة مع الجمهور البولندي علاقة حب وكراهية في آن واحد، خصوصا ان المنتخبين وقعا معا في مجموعة واحدة في مونديال المانيا 2006 وفي كأس اوروبا 2008.

وما يزيد الامر اثارة ان بودولسكي (25 عاما) كان اتصل بالاتحاد البولندي لكرة القدم عندما كان في الثامنة عشرة لكن الاخير رفض ضمه كما حصل مع لاعب الوسط الالماني من اصل بولندي بيوتر تروشوفسكي حسب قوله لكن كلوزه (32 عاما) لم يكن مصدر اهتمام الاتحاد البولندي ولتجنب فقدان هذه المواهب الخارجية في المستقبل، فان الاتحاد البولندي انشأ وحدة لاكتشاف اللاعبين البولنديين في الشتات.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة