مونديال2010:البراغواي في الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخها

مونديال2010:البراغواي في الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخها

بلغت الباراغواي الدور ربع النهائي بتغلبها

على اليابان 5-3 بركلات الترجيح اثر انتهاء الوقتان الاصلي والاضافي بالتعادل السلبي اليوم الثلاثاء على ملعب “لوفتوس فيرسفيلد ستاديوم” في بريتوريا ضمن الدور الثاني من مونديال جنوب افريقيا 2010.

 بلغت البارغواي الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخها بفوزها على اليابان 5-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل السلبي اليوم الثلاثاء على ملعب “لوفتوس فيرسفيلد ستاديوم” في بريتوريا ضمن الدور الثاني من مونديال جنوب افريقيا 2010 وحذت البارغواي حذو جارتها الاوروغواي حاملة اللقب عامي 1930 و1950 والتي نجحت في خطف بطاقتها الى الدور ربع النهائي للمرة الاولى منذ عام 40 عاما بتغلبها على كوريا الجنوبية 2-1 السبت الماضي.

وفكت البارغواي بطلة كوبا اميركا مرتين، عقدتها في الدور الثاني حيث لم يسبق لها تخطيه في 3 مناسبات اعوام 1986 و1998 و2002، علما بانها خرجت من الدور الاول 4 مرات.

وتلتقي البارغواي في الدور ربع النهائي السبت المقبل على ملعب “ايليس بارك” في جوهانسبورغ مع اسبانيا او البرتغال اللتين تلتقيان مساء في كايب تاون.

وباتت البارغواي رابع ممثل لاميركا الجنوبية في ربع النهائي بعد الاوروغواي والبرازيل والارجنتين.

في المقابل، فشلت اليابان في تعويض فشل جيرانها محاربي التايغوك في تخطي الدور الثاني حيث خسروا امام الاوروغواي، وان كان الكوريون حققوا نتيجة رائعة في المونديال الذي استضافوه واليابان عام 2002 عندما بلغوا الدور نصف النهائي قبل ان ينهوا البطولة في المركز الثالث.

ويبقى افضل انجاز لليابان بلوغ الدور الثاني على ارضها وكوريا الجنوبية عام 2002، فيما خرجت من الدور الاول عامي 1998 و2006.

وهي المباراة الثامنة بين المنتخبين وسبق للبارغواي ان فازت مرتين 2-1 في مباراة دولية ودية في طوكيو 1995، و4-صفر في كوبا اميركا عام 1999 في اسونسيون برباعية نظيفة، مقابل خسارة واحدة صفر-2 عام 2001 في سابورو. اما المباريات الاخرى فكانت ودية وانتهت جميعها بالتعادل، علما بان المباراتان الاخيرتين بينهما عامي 2003 و2008 انتهتا بالتعادل السلبي ايضا.

والمباراة هي الاولى التي يتم فيها الاحتكام الى ركلات الترجيح في البطولة حتى الان، والثانية التي يتم فيها اللجوء الى التمديد بعد الاولى بين غانا والولايات المتحدة 2-1 السبت الماضي.

وساد الحذر المنتخبين اللذين حرصا على سد المنافد والتكتل في منتصف الملعب فغابت الفرص الحقيقية للتسجيل في الشوط الاول واقتصرت على التسديد من بعيد دون خطورة.

وحاول المنتخبان حسم النتيجة في الشوط الثاني الا ان التكتل الدفاعي حال دون خطورة تذكر على المنتخبين الا فيما ندر من الفرص، فاحتكما الى التمديد الذي لم يعط نتيجة فكانت الكلمة الفصل لركلات الترجيح التي ابتسمت للبارغواي التي نجحت في تسجيل ركلاتها الخمس عبر ادغار باريتو ولوكاس باريوس وكريستيان ريفيروس ونيلسون فالديز واوسكار كاردوزو، فيما اكتفت اليابان بتسجيل 3 ركلات عبر ياسوهيتو ايندو وماكوتو هاسيبي وكيسوكي هوندا، وأهدر لها المدافع يويتشي كومانو الركلة الثالثة والتي كانت كافية لممثلي اميركا الجنوبية بتخطي الدور الثاني.

واجرى مدرب البارغواي الارجنتيني خيراردو مارتينو 5 تبديلات على التشكيلة التي لعبت امام نيوزيلندا في الجولة الثالثة الاخيرة من الدور الاول فاشرك انطولين الكازار ونستور اورتيغوزا واوسكار بينيتيز وكارلوس بونيه وباريوس لوكاس مكان خوليو كاسيريس وكانيزا وفيكتور كاسيريس الموقوف واوسكار كاردوزو وفالديز

اما المنتخب الياباني فاحتفظ بتشكيلته التي تغلبت على الدنمارك 3-1 في الجولة الاخيرة من الدور الاول وكانت اول محاولة يابانية من تسديدة قوية لاوكوبو من 20 مترا مرت بجوار القائم الايمن (1).

وكاد لوكاس باريوس يمنح التقدم للبارغواي عندما توغل داخل المنطقة وراوغ المدافع ايجي كومانو بل ان يسدد من مسافة قريبة ردها الحارس يويتشي كاواشيما بقدميه قبل ان يشتتها الدفاع (21).

وردت اليابان بهجمة مرتدة انهاها دايسوكي ماتسوي بتسديدة قوية ارتدت من العارضة الى خارج الملعب (22) وأهدر سانتا كروز فرصة افتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه كرة من ركلة ركنية فسددها بقفوة زاحفة من مسافة قريبة بجوار القائم الايسر (29) وكاد كيسوكي هوندا يفعلها من تسديدة قوية بيسراه من حافة المنطقة بيد ان الكرة مرت بجوار القائم الايمن للحارس خوستو فيار (40).

وكانت اخطر فرصة بارغويانية في اشوط الثاني من ضربة رأسية لكريستيان ريفيروس بين يدي الحارس الياباني (59).ودفع مدرب البارغواي بنيلسون فالديز مكان بينيتيز لاعطاء نفحة هجومية (60)، لكن ماركوس توليو تاناكا كاد يمنح التقدم لليابان من ضربة رأسية اثر ركلة ركنية لكن الكرة مرت بجوار القائم الايسر (63)ولعب مارتينو ورقته الهجومية الثانية باشراكه باريتو مكان بينيتيز وكاد الاول يفتتح التسجيل من تسديدة قوية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس كاواشيما بصعوبةودفع مارتينو بورقته الهجومية الاخيرة اوسكار كاردوزو مكان سانتا كروز (94)، وأهدر باريوس فرصة سهلة لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة عرضية داخل المنطقة فلعبها سهلة برأسه بين يدي الحارس كاواشيما (95). وتدخل الحارس الياباني في توقيت مناسب للتصدي لانفراد فالديز (98) وأبعد الحارس البارغوياني فيار بصعوبة كرة قوية لهوندا من ركلة حرة مباشرة الى ركنية (99) وتابع فالديز كرة برأسه من حافة المنطقة بين يدي الحارس (110).

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة