“ميمتي قتلتها بيدي”.. أول فيلم قصير جزائري حول كورونا

“ميمتي قتلتها بيدي”.. أول فيلم قصير جزائري حول كورونا

أنتجت جمعية “الاستثمار الفكري والعطاء الإنساني” لولاية تلمسان، فيلم قصير بعنوان “ميمتي قتلتها بيدي” للتحسيس بوباء كوفيد-19.

ويعد هذا الفيلم أول عمل فني للجمعية، وتدور وقائعه على مدار 15 دقيقة حول والدة، يكون أحد أبنائها غير مبالي بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا ويتسبب في نقل العدوى لها.

وتكون الأم مصابة بمرض مزمن، لذلك يتمكن منها الفيروس التاجي، وتتوفى متأثرة بالإصابة بكوفيد-19.

ويرتقب بث هذا الفيلم الأسبوع المقبل عبر بعض قنوات التلفزيون العمومي.

و قام بإخراج الفيلم الذي تم تصويره ببلدية المنصورة ولاية تلمسان، فاروق خرار وزهرة العجامي في كتابة السيناريو.

بالإضافة إلى مشاركة تطوعية لبعض المنخرطين في الجمعية في تمثيل الأدوار الثانوية وممثلين مسرحيين من ولاية تلمسان في تقمص أدوار البطولة، استنادا لنفس المصدر.

وتم تمويل هذا العمل الفني من الفرع الولائي للكنفدرالية الجزائرية لأرباب العمل، وبإشراف وزارة الشباب والرياضة بهدف نشر الوعي لدى المواطنين وتحسيسهم حول فيروس كورونا.

وأهمية التقيد بالإجراءات الوقائية لتفادي نقل العدوى، وكذا حث الشباب على الانخراط بالجمعيات في ظل هذه الجائحة و المساهمة في العمل التطوعي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=873080

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة