ميهوبي يشرف على تجديد أعضاء المجلس الوطني للفنون والآداب ولجنة مشاهدة الأفلام السينمائية 

ميهوبي يشرف على تجديد أعضاء المجلس الوطني للفنون والآداب ولجنة مشاهدة الأفلام السينمائية 

اشرف اليوم وزير الثقافة عز الدين ميهوبي بالعاصمة تجديد المجلس الوطني للفنون والآداب ولجنة مشاهدة الأفلام السينمائية.

بالإبقاء على رئيس المجلس وتغيير رئيس اللجنة.

وتم تجديد الثقة في عبد القادر بن دعماش كرئيس للمجلس الوطني للفنون والآداب الذي يتكون من 13 عضوا وتعيين 10 أعضاء جدد.

بينهم ممثلين عن وزارتي الثقافة والعمل والتشغيل والضمان الإجتماعي مع الإبقاء على ثلاثة أعضاء من المجلس السابق.

وتم اختيار المؤلف الموسيقي سليم دادة والشاعر أحمد عاشوري والمخرج المسرحي زياني شريف عياد والروائي الصديق الحاج أحمد.

وإعلامي يوسف سايح وممثل سيد علي بن سالم وكوريغرافية خديجة قميري وجميلة زقاي  ممثلة عن أكاديمية في الفنون الدرامية.

بالإضافة إلى زهية جودي بن الشيخ ممثلة وزير الثقافة وجمال شعلال ممثل الوزير المكلف بالعمل والتشغيل والضمان الاجتماعي.

وقد تم الإبقاء على كل من الأستاذ جامعي والكاتب سعيد بن زرقة والفنان التشكيلي زوبير هلال بالإضافة إلى المنتجة مليكة هيشور.

ونوه ميهوبي بالدور الاجتماعي والمهني الذي يقوم به المجلس.

وخصوصا في “إحصاء” عدد الفنانين بالجزائر وتعاونه في هذا المجال مع الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة “أوندا”.

واعتبر ميهوبي أن إحصاء الفنانين يمهد للعمل على إيجاد قانون للفنان بالتعاون مع وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي.

وأشرف ميهوبي ايضا على تنصيب لجنة مشاهدة الافلام السينمائية بتعيين الأكاديمي المختص في التاريخ مراد أوزناجي رئيسا جديدا لها .

خلفا لمراد شويحي الرئيس السابق والمدير الحالي للمركز الوطني للسينما والسمعي  البصري “سي أن سي أ” مع تغيير أغلبية الأعضاء.

وتم في هذا الإطار تعيين كل من الفنان تشكيلي جمال لعروق والمخرج  السينمائي رشيد بن علال ومدير التصوير علال يحياوي.

ومهندس الصوت كمال مكسير والمنتجة سينمائية مليكة هيشور بالإضافة إلى المختص في السينما نصر الدين بومعزوزة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة