مَثلُ الفريق الوطني كمثل من تعلم الحكمة عن أبيه

مَثلُ الفريق الوطني كمثل من تعلم الحكمة عن أبيه

لا خوف على المنتخب الوطني في كأس إفريقيا، قلتها وأعيدها وأنا على أتم الإدراك أن الطريق معبد نحو التتويج بالكأس، لست خبير كرة ولكن للمحيط خصائصه وخصوصياته.

إن اللاعبين يسيرون على طريقة مدربهم، مثلهم كمثل من تعلم الحكمة من أبيه، فالشعب يعرف الكرة بالنتيجة، والمدرب يعرفها بالأداء، العامل النفسي حافز ودافع لتحقيق الفوز.

خاصة في الظروف التي تمر بها البلاد والإرادة العالية للشعب بعد الحراك، النتيجة التي أتوقعها كأس إفريقيا على أرضنا إن شاء الله.

الدليل جاهزية المدرب بعد تصريحاته التي نقرأ من خلالها ثقة مدروسة لظروف محسومة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=675093

التعليقات (4)

  • بابا

    عندما ارمي نفسي في البحر من ينقذني

  • هناك مشكلة

    عندما عخشب العقول
    تسير على طريق معبدة بشحوم الكيمياء
    تنزلق مبادئ البشير الابراهيمي وابن باديس
    عندها تفقد الكلمات رونقها
    تعلق المشاعر عصيانها
    تندفع العجلات. الى اللا قوانين تحدمها
    تصنع جيل يهتز برؤوس. جريئة تكاد تخلو من القدرة على التمييز
    هنا. ذهب كل شيء

  • بنت بابا

    عندما اعيش مطلقة بطفل او. زوج لا ينجب لكنه. حب اول او اخير فلا استطيع ان اتخلى على الاولاد

  • ينط هنا وهناك

    ربما عندما تتغلب علين . الغريزة نحتاج الى. صورة
    تكسبنا. الافضلية لنتموقع في الخريطة. كاللامنتمي. الذي يدرك جيدا انه في افريقيا ويريد الذهاب الى اوروبا. ولكن افريقيا. القميص الاخير الذي لا يقنع الا به رغم التخلف السياسي والثقافي والاقتصادي الذي حتما لن تلبيه اقدام هؤلاء

أخبار الجزائر

حديث الشبكة