إعــــلانات

مُصاب يروي.. هذا مايحدث للجسم عند الإصابة بجدري القردة!

مُصاب يروي.. هذا مايحدث للجسم عند الإصابة بجدري القردة!

تحدث رجل سويدي في التاسعة والثلاثين من عمره، عن تجربة المرض المريرة عندما أصيب بمرض جدري القردة الذي صنفته منظمة الصحة العالمية. بمثابة حالة طوارئ صحية عالمية.

وبحسب صحيفة “غارديان” البريطانية، فإن سباستيان كوهن، حضر إحتفالا للمثليين، أواخر جوان الماضي. معتقدا آنذاك أن الحالات المسجلة من المرض في المدينة ما زالت محدودة. مشيرا إلى أنه يعمل في المجال الخيري لدعم الصحة الجنسية والإنجابية. وهذا الأمر جعله متابعا لتطورات جدري القردة منذ البداية.

وأوضح أنه بعد أسبوع من حضور الإحتفال، أي في بداية جويلية الجاري، ظهرت أعراض شديدة تشمل التعب والحمى وآلام المفاصل والقشعريرة وانتفاخا كبيرا في العقد اللمفاوية. وعقب ذلك، بدأ يشعر بالتهاب في بعض مناطق الجسم إلى جانب حكة، لكنه لم يشعر بقلق كبير في البداية.

وأضاف أنه كان مطمئنا لأنه ما يزال في التاسعة والثلاثين من العمر. كما أنه لا يعاني أي أمراض مزمنة، لكن هذا الاعتقاد كان خاطئا. وأجرى سباستيان فحصا ضد كورونا فجاءت النتيجة سلبية. وبعد ذلك، اكتشف الإصابة بجدري القردة الذي أصاب الآلاف في عدد من دول العالم.

وذكر كوهن أنه دخل مباشرة في مرحلة العلاج من جدري القردة. حيث كانت كافة أعراض المرض قد ظهرت عليه عندما قصد المستشفى، ووصف له الأطباء دواء “TPOXX”.

وشرح المريض أن أسوأ مرحلة من المرض بدأت عندما اشتدت الحكة واتسع نطاق البثور على جلده، وامتد الطفح إلى كل أعضاء جسمه. وأردف كوهن أن تلك البثور كانت تنتفخ على شكل حبوب ثم تتيبس في وقت لاحق، وتتقشر، وعندئذ، تسقط من الجلد، بينما كان الألم شديدا، في ظل ارتفاع حرارة الجسم إلى 39.4 درجة مئوية. وبيّن أنه شعر بتحسن بعد نحو أسبوعين حيث وصف التجربة بالجحيم.

»إضغط إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

رابط دائم : https://nhar.tv/9AXsB
إعــــلانات
إعــــلانات