ناصر مهل في مجلس الأمة

ناصر مهل في مجلس الأمة

يعيش العشرات من الشخصيات السياسية وكبار المسؤولين، على أحر من الجمر قبْل إعلان رئيس الجمهورية على قائمة الثلث الرئاسي في مجلس الأمة، ومِن بين هؤلاء، المدير العام لوكالة الأنباء الجزائرية، ناصر مهل، الذي ورغم أنه لم يقدِّم شيئا للرئيس، إلا أنه يطمع في دخول قصر زيغوت يوسف ليمثل الرئيس في الغرفة السفلى للبرلمان الجزائري، ورغم أن وكالته انتقدت حتى من طرف  معارضي بوتفليقة، مثل الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، إلا أن المدير يبقى يعيش على حلم ”السينا” إلى غاية 10 جانفي، حيث سيرسّم الأعضاء الجدد.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة