نتيجة تعكس ضعف”البوبية”وليس قوة الشباب

نتيجة تعكس ضعف”البوبية”وليس قوة الشباب

استرجع شباب بلوزداد توازنه عقب الفوز العريض الذي حققه أول أمس بملعب 20 أوت على حساب مولودية باتنة، في مباراة لا تعكس

 

نتيجتها قوة الشباب بقدر ضعف الفريق الزائر، الذي أظهر لاعبوه محدوديتهم الكبيرة طيلة التسعين دقيقة، بدءا بحارسه أونكا الذي أهدى البلوزداديين هدفا أولا في الدقيقة الخامسة ،بعد أن تسربت تسديدة براجة السهلة إلى مرماه، وهو الهدف المبكر الذي أثر كثيرا على معنويات أشبال المدرب بوغرارة، الذين استسلموا لإرادة أصحاب الأرض وإصراراهم على إحداث القطيعة مع سلسلة النتائج السلبية المحققة منذ انطلاق مرحلة العودة. فبعد عدة محاولات، تمكن قلب الهجوم البوركينابي ألان نيبي من إضافة الهدف الثاني، وهو الهدف الثالث له منذ التحاقه بالشباب، بعد تلقيه كرة على طبق من المـتألق براجة وانفراده بالحارس أونكا في الدقيقة 24، وقد أتيحت لأشبال المدرب حنكوش فرصا أخرى عن طريق نيبي دائما، الذي ضيع هدفا أكيدا بعد انفراده مرتين بالحارس الباتني.

وعرفت المرحلة الثانية بالمقابل، تراجعا رهيبا في المستوى، حيث لم نسجل خلاله الكثير عدا الهدف الثالث لبراجة في الدقيقة 64،  وهو الخامس له خلال هذا الموسم، بعد عملية ثنائية مع حريزي، وقبلها بدقائق فقط، كاد ألاكس أن يخادع الحارس أونكا بعد تسديدة صاروخية من حوالي 30 مترا، ردتها العارضة الأفقية. كما كان لطرد قنيقي من جانب الزوار الأثر البالغ في تعقيد مأموريتهم، فيما بقي الحارس البلوزدادي نسيم أوسرير في شبه راحة تامة حتى نهاية المباراة.

تصريحات:

حنكوش :”أوقفنا نزيف النقاط”

“فزنا اليوم أداء ونتيجة، وهو الفوز الذي أوقفنا به نزيف النقاط الذي سجلناه منذ انطلاقة مرحلة الإياب، وأتمنى فقط أن يكون هذا الفوز فاتحة لانتصارات أخرى، أتأسف فقط على إقصاء الثنائي براجة وحريزي من المباراة المقبلة أمام رائد القبة، ولا أنسى أن أنوه بالعمل الكبير الذي يقوم به المسيرون والذين على عكس ما يشاع يقومون بعمل جبار داخل الفريق”

بوغرارة:”خطأ أونكا حطمنا”

“أعتقد أن الهدف المبكر الذي تلقيناه بعد خطإٍ فادح من حارسنا أثر كثيرا على معنوياتنا وحطمها تماما، ولو أنني لا ألوم أونكا كثيرا، لأن الحراس الأفارقة ليسوا متعودين على الأرضيات الاصطناعية، النتيجة العريضة لا تعكس تماما مجريات المباراة والشباب الذي واجهناه اليوم ليس بقوة مرحلة الذهاب والذي فاز في باتنة “

حريزي وبراجة يغيبان أمام القبة

إذا كان الشباب قد فاز بالنقاط الثلاثة أمام باتنة، فإنه خسر بالمقابل خدمات الثنائي حريزي وبراجة بعد تلقيهما للإنذار الثالث في نفس المباراة، مما سيحرم المدرب حنكوش من خدماتهما في مباراة “الداربي” المقبلة أمام رائد القبة، وهو الغياب الذي تحسر عليه الجميع وفي مقدمتهم رئيس الفريق محفوظ قرباج.

الباتنيون يشتكون من سوء الإستقبال

عبر مسيرو مولودية باتنة ولاعبو الفريق، على رأسهم المدافع منير عمران، عن استيائهم العميق من الإستقبال البارد برودة الطقس أول أمس بملعب 20 أوت، حيث لم يكلف مسيرو الشباب أنفسهم حتى منح لاعبي المولودية قارورة ماء، وهذا بعد أن تركوا اللاعبين تحت الأمطار في انتظار حارس الملعب قبل إدخالهم إلى غرف تغيير الملابس، استقبال كان بعيدا كل البعد عن الذي كان الشباب قد حظي به خلال لقاء الذهاب.               

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة