نجل “موريس أودان” يناشد الشهود إلى “قول الحقيقة” و”تسليم الوثائق”

نجل “موريس أودان” يناشد الشهود إلى “قول الحقيقة” و”تسليم الوثائق”

ناشد نجل شهيد الثورة الجزائرية موريس أودان اليوم الجمعة شهود حرب التحريرالوطني إلى “قول الحقيقة” و”تسليم الوثائق” حول اغتيال والده.

ولدى تدخله على أمواج فرانس أنتري صرح “بيار أودان” ان ما صرح به ماكرون “بداية مرحلة جديدة”.

اين إعترف فيه بمسؤولية الدولة في إختفاء وتعذيب وإغتيال والدي، من طرف الجيش الفرنسي منذ 61 سنة.

كما أن الأهم هو الإعتراف بأن التعذيب كان سلاحا سياسية يهدف إلى ترعيب السكان وفتح الأرشيف حول كافة المختطفين وليس فقط والدي.

من جهة أخرى داعا “بيار أودان” الشهود إلى قول الحقيقة “يجب من الآن فصاعدا قول الحقيقة وتسليم الوثائق”.

حيث يمكن من خلا للها معرفة ما جرى بالتدقيق لوالدي وكذا للآلاف الآخرين.

معربا عن تأسفه لكون اعتراف الدولة الفرنسية بمسؤوليتها في هذه الجريمة تطلب 61 سنة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة