نشر رسالة لسفاح نيوزيلندا يثير الجدل وهذا محتواها!

نشر رسالة لسفاح نيوزيلندا يثير الجدل وهذا محتواها!

ذكرت وسائل إعلامية، اليوم الأربعاء، أن المسلح الذي هاجم مسجدين بنيوزيلندا، وقتل 15 شخصا، أرسل رسالة بخط يده من السجن، عبر فيها عن آرائه السياسية والإجتماعية.

وحسب موقع “سكاي نيوز”، قالت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، “جاسيندا أرديرن”، إنه لم يكن ينبغي السماح بنشر الرسالة قط.

ونشرت صحيفة “نيوزيلاند هيرالد”، صورة لرسالة “برينتون تارانت” ، أرسلت من سجن “أوكلاند”، ونشرت عى موقع للصور.

وأضاف ذات المصدر، أن رسالة “تارانت”، هي رد على رسالة وصلته من شخص يعيش في روسيا، والتي زارها قبل 4 سنوات.

ويعبر سفاح المسجدين، في الرسالة، عن آرائه السياسية العنصرية، وتأثيراته، وحذر من صراع كبير قادم، واختتمها بالقول، : “لا تنس واجبك خلال شعبك”.

وذكر موقع “نيوز هب”، إن آخر سطرين من الرسالة، يمكن فهمهما على أنهما دعوة لحمل السلاح، لكنه حجبهما.

وردا على الواقعة، قالت إدارة الإصلاحيات في نيوزيلندا: “أدخلنا تعديلات على إدارة بريد هذا السجين، لضمان أن تكون إجراءلتنا القوية فعالة”.

وارتكب الأسترالي “برينتون تارانت”، مذبحة في مسجدين بمدينة “كرايست تشيرش”، يوم 15 مارس الماضي، وسيحاكم في ماي 2020.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=688398

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة