إعــــلانات

نصائح لصيام مريض الغدة الدرقية في رمضان.

نصائح لصيام مريض الغدة الدرقية في رمضان.

في الأصل تنتج الغدة الدرقية هرمونات تساعد على بذل الجهد والتخلص من حالة الوهن والضعف التي تصيبنا خاصة في شهر رمضان نتيجة الصوم، ولكن الشخص المصاب بخمولها  يحتاج إلى الدواء لزيادة إفراز هذه الهرمونات وإتمام صيامه بنجاح.

و قد أوضح الأطباء المختصين في أمراض الغدد و الغدد الصماء ، أن المصابين بفرط نشاط الغدة الدرقية، والمعروفة بالغدة الدرقية السامة، يكون الصوم صحي ومفيد لهم مع تنظيم العلاج بين الإفطار والسّحور.

أمّا في حالة نقص إفراز معدلات هرمون الغدة الدرقية، والتي من أعراضها الكسل والخمول، فالعلاجات التعويضية تساعد الشخص وتجعله يصوم بشكل طبيعي.

وينصح أطباء الغدد الصّماء بعدة إرشادات طبية تؤدي إلى صيام ناجح لأن الدواء التعويضي يجب تناوله على معدة فارغة، لأنه يساعد في عملية التمثيل الغذائي. ومن بين هذه النصائح:

– تناول العلاج بانتظام قبل السّحور بساعة.

– التوقف عن تناول الطعام نهائيًا بداية من الساعة الحادية عشرة ليلا، أي ما قبل السّحور، لأن الدواء يعمل على معدة فارغة.

– تناول السوائل بشكل طبيعي عند توقف الطعام.

كما وينصح كثير  من الأطباء بتناول الأطعمة التي تحتوي على يود مثل الأسماك وإدخالها في وجبات الإفطار في رمضان، للمصابين بخمول الغدة الدرقية، لكن أطباء الغدد الصماء يقولون أن اليود يعطى فقط للأشخاص الذين يفتقدون إليه بفعل التربة ومنهم سكان البيئة الصحراوية البعيدة جدًا عن البحر، لأن تربتهم تفتقر إلى عنصر اليود، ويعطى  لهم جميع الأطعمة يدخل فيها يود.

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

رابط دائم : https://nhar.tv/xq4v4
إعــــلانات
إعــــلانات