نصرو: أنا عائد للجزائر في جانفي 2008 وهذا جديدي ، ومفاجأة أغنية راب!

نصرو: أنا عائد للجزائر في جانفي 2008 وهذا جديدي ، ومفاجأة أغنية راب!

في خبر حصري تنفرد النهار بنشره اليوم، أنهى أمير الأغنية العاطفية الشاب نصرو حلقات مسلسله بالغربة وقرر العودة نهائيا للجزائر مع بداية السنة الجديدة مع تحضيره لألبوم قوي نكشف لأول مرة تفاصيله.

نصر الدين سويدي أو الشاب نصرو كما هو معروف به في الوسط الفني كان قد تكلم معنا قبل أيام من أمريكا، وأفصح أخيرا عن موعد رجوعه لوطنه الذي غاب عنه لمدة تقارب العشر سنوات  منذ آخر حفل له بسيدي فرج في نوفمبر 1997، مؤكدا شوقه الكبير للجزائر وعائلته ومحبيه،حيث  قال:”سأعود لبلدي في جانفي القادم..لا أحدد لكم التاريخ بالضبط  بل سأتركها مفاجأة، والحمد لله قمت بحل جميع مشاكلي العائلية وكذا المتعلقة بالإقامة، وقد لا تتصورون مدى اشتياقي لكم ولرائحة البلاد والوالدة الغالية والأخوات وكل الأصدقاء، وإن شاء الله ستكون هناك عدة حفلات تجمعني بكم بعد غياب طويل”.
ومن المنتظر أن تشكل عودة نصرو حدثا
أما بخصوص جديده الذي طال إنتظاره من طرف عشاقه، فقد كشف نصرو  أنه على مشارف الإنتهاء من ألبوم عاطفي يضم على متنه 06 أغاني منحنا منها خمس عناوين رئيسية وهي:”خلقك ليا ربي سبيسيال وزاد وهبك الجمال”..وكذا  حاجة خاصة”  c’est pas ça “الدنيا بلا بيك و”يا اللي بضحكة سلبتيني”و”راكي مازال ساكنة القلب”.
 وأغنية راب مع مطرب تونسي يدعى إحسان بعنوان “أوف أوف من الغربة”، وهذه الأخيرة يقول عنها نصرو أنها مفاجأة الألبوم الذي يسجل منه حاليا الأغنيتين المتبقيتين  في مدينة فلوريدا ثم يخضع لعملية الميكساج قبل إرسال الماستير الخاص به للشركة المنتجة وأغلب الظن أن تكون”راد سون” لطرحه قبل نهاية السنة الحالية، والتفرغ بعدها للحفلات حيث في برنامجه أربعة حفلات في اسبانيا، وأيضا في فرنسا ، الجزائر والمغرب.
و بالإضافة إلى جديده، كشف نصرو أشياء أخرى كثيرة منها مشروعه الكبير بوهران وكذا إيلاء إدارة أعماله لمناجير كبير، وتسجيل ألبوم آخر وأخير بأمريكا من كلمات المؤلف الكبير أحمد حمادي وتوزيع موسيقي مشترك بين المايسترو محمد مغني وليلو فاديداس.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة