نقطة سوداء أدت إلى الفوضى والازدحام

لا يزال محور

الطريق الرئيسي الوحيد بوسط مدينة جانت يشكل نقطة سوداء نظرا للإزدحام الدائم والمستمر على مستوى هذا المحور، وما زاد من الفوضى هو توقف السيارات بمختلف أحجامها بالمكان، مما ينتج عنه معاناة دائمة لمستعملي الطريق بعد أن أصبح نقطة سوداء نتيجة الاكتظاظ الكبير الذي تعرفه حركة المرور، حيث تتوقف عشرات السيارات بالرغم من وجود إشارات تمنع التوقف، أمام بعض المؤسسات العمومية وكذلك مزاولة بعض التجار نشاط بيع الخضر والفواكه من أصحاب الشاحنات المتجولة عارضين سلعهم على حافة الطريق، هذا فضلا على توقف حافلات النقل المختلفة نظرا لإنعدام محطة للنقل ببلدية جانت، وحسب شهادة مستعملو الطريق الرئيسي الوحيد وبكل الإتجاهات فإن المحور الموجود وسط المدينة تتفاقم به حالة الإزدحام، حتى أصبح التوقف بذلك المحور يشكل خطرا على المارين وحتى على السيارات الصغيرة.

السكان يناشدون السلطات المحلية بضرورة إيجاد حل لهذه الفوضى بإعداد مخطط جديد لتنظيم حركة المرور. ويبقى مشكل توقف حافلات النقل قائما إلى حين إنجاز محطة لنقل المسافرين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة