هذا التأهل أهديه لكل من شكّك فينا‮…”!‬

هذا التأهل أهديه لكل من شكّك فينا‮…”!‬

في البداية، ما هو شعورك بعد الفوز واقتطاع تأشيرة التأهل إلى المونديال بجنوب إفريقيا ؟

أكيد أنا جد سعيد بهذا التأهل المحقق إلى الدور المقبل من نهائيات كاس أمم إفريقيا وهذا هو الأهم وهذا هو الهدف الذي كان مسطرا من قبلنا وأعتقد أننا قد وفقنا إلى حد كبير في رفع هذا التحدي على الرغم من أن الجميع كان قد شكك في قدرتنا على ذلك بعد الانطلاقة الشاحبة التي كانت لنا في أول مباراة والتي أكدنا أنها كانت سحابة عابرة لا أكثر ولا أقل.

مردودكم في الشوط الثاني انخفض، هل هذا راجع الى علمكم بنتيجة المباراة الأخرى ؟

لا على الإطلاق، نحن لعبنا في الهجوم منذ البداية خاصة في الشوط الأول غير أن الفريق المنافس في المرحلة الثانية لم يبادر في الهجوم ونحن من جهتنا كان لزاما علينا أن نتوخى الحذر في اللعب، المهم في مثل هذه المباريات أن نحقق الأهم وهو اقتطاع تاشيرة التاهل الى الدور الثاني والذي الحمددلله وفقنا فيه.  

أكدتم أن مباراة مالاوي كانت مجرد عثرة …

لما تحدثنا أن المعطيات في مباراة مالاوي لم تكن مساعدة تماما خاصة من ناحية الطقس البعض شكك في ذلك غير أن هذه العودة أكدت مرة اخرى على امتلاكنا لمنتخب قوي.

ماذا تريد أن تقول في الأخير ؟

أهدي هذا التاهل للشعب الجزائري الذي ساندنا بقوة، وبدرجة خاصة أبلغ رد على كل من شكك في المنتخب الوطني والذي أراد أن يحدث انشقاقات في المنتخب الوطني غير أن التاهل أبلغ رد على هؤلاء المشككين.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة