إعــــلانات

هذا ما قاله السفير الصحراوي بعد تسليمه أوراق إعتماده لرئيس الجمهورية

هذا ما قاله السفير الصحراوي بعد تسليمه أوراق إعتماده لرئيس الجمهورية
سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بالجزائر عبد القادر طالب عمر

توجه عبد القادر طالب عمر، سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، بالجزائر، في تصريح له بعد تسليمه أوراق اعتماده لرئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون اليوم الإثنين، بالشكر للرئيس تبون، على استقباله له.

وأورد السفير الصحراوي: “الاستقبال كان مناسبة لنبلغه تحيات وتقدير وتهاني أخيه الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي، على ما لاقاه من عناية وتقدير أثناء إصابته بالمرض، وهذا الموقف يبقى مسجل مع موقف الجزائر دولة وشعبا في دعم ومساندة الشعب الصحراوي طيلة العقود الماضية، وهو الشيء الذي سيحتفظ به الشعب الصحراوي في ذاكرته الجماعية”.

وأضاف السفير: “هذا الاستقبال يأتي في وقت خاص ويأخذ أبعاد ومعاني جلية، وفي هذا الظرف الذي يطبعه خروج النظام المغربي عن الشرعية الدولية ونسفه لمخطط السلام الافريقي وعرقلة مساعي السلمية ومحاولته اخراج النزاع من إطاره الطبيعي.. النظام المغربي انتهج سياسة التصعيد والعدوان لكل من يدافع عن الشرعية الدولية ويعارض سياسة التوسع والاحتلال.. والقسط الأكبرمن هذه العداوة، نالته الجزائر بفضل مبادئها السيادية وحفاظها على إرث ثورة 1 نوفمبر للدفاع عن القضايا العادلة”.

وتابع السفير الصحراوي: “بدأت الأوراق الذي يتستر ورائها النظام المغربي تسقط، ليظهر كنظام للجوسسة العالمية ولقوننة القنب الهندي وتمويل الجريمة المنظمة، هذه الصفات ستعمق عزلته وتؤدي به للإنكسار”.

وختم السفير: “وكان هذا اللقاء أيضا مناسبة لتبليغ رئيس الجمهورية على إرادة وتصميم الشعب الصحراوي على مواصلة كفاحه بكل الطرق المشروعة لغاية طرد المحتل المغربي واستكمال السيادة على أرض الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية”.

إعــــلانات
إعــــلانات