هذه القصة الكاملة لجريمة قتل امرأتين بمنزلهما العائلي بحي الجرف في باب الزوار

هذه القصة الكاملة لجريمة قتل امرأتين بمنزلهما العائلي بحي الجرف في باب الزوار

كشفت مصادر عليمة لـ”النهار” عن تفاصيل جريمة القتل التي راح ضحيتها سيدتين في منزلهما العائلي بحي الجرف بباب الزوار.

ووقعت الجريمة على يد المشتبه فيه ذو 19 ربيعا،  قتل خالته، ثم ضرتها الزوجة الأولى بدم بارد ثم لاذ بالفرار.

وأوردت ذات المصادر أن منفذ الجريمة، اعترف خلال محاضر سماعه الأولية بالجرم الذي اقترفه، منذ الوهلة الأولى.

وتم عقب توقيفه على يد مصالح الأمن الجمعة الفارط بمدينة مفتاح، بعد أسبوع من فراره.

وصرح الجاني لدى سماعه أنه ارتكب الجريمة بواسطة “ساطور” و”سكين” من الحجم الكبير.

وجاء هذا بعد خلاف بينه وبين خالته حول تركة زوجها المرحوم الذي وافته المنية قبل 3 أشهر بفيروس “كورونا”.

وترك زوج الضحية ميراثا، يتمثل في المنزل العائلي بحي الجرف ومحلات تجارية.

وعليه تقدم ذويه “اشقاؤه” المنحدرون من ولاية المدية، لأجل اجراء “الفريضة” لاقتسام التركة.

وارتبط وجود الجاني في منزل الخالة بحي الجرف، بعد وفاة زوجها، بطلب منها لشعورها بالوحدة جراء فاجعة الموت.

ولم يهضم الجاني قسمة الميراث، وطلب من خالته منحه محلا تجاريا كنصيب من تركة زوجها، غير أنها رفضت.

ورفضت الضحية منح الجاني نصيبا من التركة كونه ليس وريثا شرعيا.

وعليه نشبت خلافات بينهما، جعلت المشتبه فيه يخطط للانتقام لتنفيذ جريمته بالمنزل العائلي بحي الجرف.

وقام بمداهمة المكان في وضح النهار، حاملا معه سلاحين أبيضين، يتمثل في “ساطور” و”سكين” من الحجم الكبير.

وعلى حين غرة، وجه ضربات قاتلة للضحية الأولى خالته في رأسها، حتى ارداها قتيلة ملقاة على الأرض وسط بركة من الدماء.

ثم توجه إلى الضحية الثانية “ضرتها” وهي الزوجة الأولى، ليوجه لها هي الأخرى طعنات قوية على مستوى الرقبة.

ولاذ الجاني بالفرار إلى وجهة مجهولة قبل ان تحدد مصالح الامن موقعه بمدينة مفتاح أين جرى القبض عليه.

ومن المرتقب ان يتم تقديم المشتبه فيه أمام وكيل الجمهورية بمحكمة الدار البيضاء يوم غد.

وتم تأجيل تقديم الجاني صبيحة اليوم الاثنين بعد وفاة الضحية الثانية ليلة أمس متأثرة بجروحها، والتي ارقدتها العناية المركزة لأسبوع كامل.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=910129

التعليقات (1)

  • شخص

    خسر الدنيا و الآخرة

أخبار الجزائر

حديث الشبكة