هذه حقيقة هروب والي تبسة من بلدية الشريعة خلال زيارة ميدانية

هذه حقيقة هروب والي تبسة من بلدية الشريعة خلال زيارة ميدانية

أوضح ديوان ولاية تبسة، اليوم السبت، حقيقة فيديو هروب الوالي من بلدية الشريعة خلال زيارة ميدانية.

وجاء في التوضيح بخصوص الفيديو المتداول هذه الأيّام عبر منصّات التّواصل الاجتماعي، أن زيارة والي ولاية تبسّة إلى بلديّة  “الشّريعة”  كانت في إطار البرنامج الرّسمي للاحتفالات باليوم الوطني للمجاهد، وسبقتها وتلتها زيارة عدّة بلدياّت أخرى، بغرض تدشين مشاريع غاز وكهرباء بالمناسبة.

والتقى والي الولاية مطوّلا بمواطنين من مختلف البلديّات التي شملتها الزّيارة، ومنها بمواطنين من بلديّة الشّريعة، وأيضا بممثّلين عنهم واستمع إلى جميع انشغالاتهم ومطالبهم ودوّنها للنّظر فيها.

وخلال زيارة العمل إلى بلديّة الشّريعة، لوحظ مجموعة من الشّباب المشاغب تلاحق الوالى في جميع النّقاط التي كانت محلّ الزّيارة، وتحاول استفزازه بكلّ الطّرق  وأمام عدم نجاح محاولاتهم تلك لجئوا إلى تصوير فيديو، يدّعون فيه هروب الوالي بسيارته، فيما هي سيّارة  الحراسة الخاصّة بالوالي.

وأضاف البيان “ادعى الفيديو أن الوالي هرب من بلديّة الشّريعة، والواقع أنّ الوالي أكمل زيارته وفق البرنامج المسطّر، وانتقل بعدها إلى زيارة البلديّات المعنيّة بهذه المناسبة الوطنيّة”.

وأكد البيان أن ما حدث محاولة بائسة، هدفها التّشويش على زيارة الوالي، لحساب أشخاص تصطاد في المياه العكرة، لتحقيق مآرب شخصيّة وأغراض مشبوهة ومنافع فئويّة ضيّقة.

كما أهاب والي ولاية تبسّة بأبناء مدينة الشّريعة الشّرفاء، الذين استنكروا هذه الأفعال المشينة مؤكّدين أنّها لا تمثّلهم.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=874531

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة