هكذا تحول غناء ورقص أطفال على متن قارب استجمام إلى الموت غرقا في سكيكدة

هكذا تحول غناء ورقص أطفال على متن قارب استجمام إلى الموت غرقا في سكيكدة

عادت « النهار» إلى شاطئ «كاف فاطمة» ببلدية بن عزوز شرقي سكيكدة، موقع حادثة تحول رحلة استجمامية .

على متن قارب في عرض البحر من رقص وغناء وضحك إلى لحظات رعب وخوف شديدين.

انتهت بهلاك 3 أطفال تتراوح أعمارهم بين 4 سنوات و13 سنة، ونجاه 9 آخرين من موت محقق.

إثر حادث انقلاب قارب نزهة كان على متنه الضحايا.

أين كان لتدخل البعض من المصطافين والصيادين فضل في تجنب الكارثة.

وتسجيل ضحايا أكثر رغم إمكانياتهم البسيطة بالموازاة مع ضعف وشبه انعدام الإمكانيات لدى مصالح الحماية المدنية بالموقع.

وصولنا إلى عين المكان ورغم أنه كان بعد إجلاء الضحايا.

أوشى من الوهلة الأولى بالصدمة الكبيرة التي ألمت بمن تبقى من المصطافين بالشاطئ بعد أن غادر الكثيرون .

حتى أننا شهدنا خروجا جماعيا للعائلات ممن كان التأثر باديا على أفرادها.

سيما وأن الضحايا كلهم صغار السن.

وحتى من شاركوا في عملية الإنقاذ وجدناهم مصدومين لأن الحادثة تعد الأولى من نوعها في الولاية ككل.

ناهيك عن أن كل الضحايا من فئة الأطفال حتى حديثهم لنا كان بمرارة كبيرة.

عادل أحد المنقذين والمسعفين وجدناه يهم بمغادرة الشاطئ، وبعد رفض منه وإلحاح منا، راح يروي قصة الرعب كما سماها.

وقال بأنه شاهد صاحب القارب وهو ينقل الأطفال الذين كانوا بمرافقة أولياهم الذين وضعوهم على متنه عند انطلاق الرحلة.

قبل أن تطلق وينقلب القارب بعدها ويتحول الشاطئ إلى فوضى كبيرة بين رعب المصطافين.

ومحاولة البعض مد يد المساعدة وسط نقص إمكانيات أفراد الحماية المدنية الذين أثنى عليهم كثيرا بعد أن بذلوا مجهودات جبارة .

وتمكنوا بمساعدة قارب أحد الخواص من إنقاذ الناجين وهم 9 من بينهم صاحب القارب الذي انقلب مع انتشال جثة طفلتين.

بمساعدة مصطافين وصلوا إلى المكان سباحة من الشاطئ.

أما الطفلة الثالثة فقد تم انتشالها من قبل بحارة آخرين قدموا من شاطئ قرباز المحاذي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=690578

التعليقات (1)

  • شخص

    نتيجة طبيعية لسياسية التهريج في كل القطاعات. و إلاّ كيف تنظم رحلة بحرية لأطفال على متن قارب دون أخذ الاحتياطات الأمنية و الوقائية اللازمة !!!

أخبار الجزائر

حديث الشبكة