هكذا تفاعل الجزائريون مع شاب أخبره الطبيب بأنه سيموت قريبا

هكذا تفاعل الجزائريون مع شاب أخبره الطبيب بأنه سيموت قريبا

في الحلقة الجديدة من برنامج، “مزال الخير 2″، أراد طاقم البرنامج، معرفة ردة فعل الجزائريين، مع شاب أخبره الطبيب بأنه سيموت خلال أيام، وطلب منهم مساندة معنوية.

ولأجل ذلك، قام الفريق بتجربة تمثيلية، حيث خرج شاب للشارع، وحمل لافتة كتب عليها: ” الطبيب قالي راح تموت خلال أيام.. سلموا عليا”.

الشاب بعيد عن عائلته، وبقيت له عائلة واحدة، وهي الشعب الجزائري، والذي وقف معه، وسانده، معنويا، وعرض عليه حتى مساعدته ماديا.

وهذا يدل على مدى تكاتف وتكافل الجزائريين مع بعضهم البعض، لا سيما في ظروف حساسة، كحالة هذا الشاب.

كل نفس ذائقة الموت، والصحة غالية، هي الرسالة التي أراد طاقم البرنامج، أن يوصلها للمشاهدين، حتى يحافظوا على صحتهم، ويبتعدوا عن كل ما يضر بها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة