هكذا توفي مراهق من البليدة وهو ينقذ والدته من صعقة كهربائية

هكذا توفي مراهق من البليدة وهو ينقذ والدته من صعقة كهربائية

لقي مراهق حتفه، يبلغ من العمر 18 سنة، وهو يحاول إنقاذ والدته من صعقة كهربائية، في ولاية البليدة.

وحسب الخبر الذي نشرته المنظمة الوطنية لحماية الطفولة، فقد أنقذ الشاب المدعو صالح صافي والدته من الموت بصعقة كهربائية.

وتعرضت والدة الشاب المتوفي إلى صعقة كهربائية من أعمدة الكهرباء الموجودة أمام المنزل، فأسرع لينقذها لتتحول الصدمة الكهربائية إلى جسده.

ولاقى الشاب صالح صافي حتفه في عين المكان، مجسدا أسمى معاني التضحية والوفاء في سبيل إنقاذ والدته.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=900630

التعليقات (2)

  • larbi

    مات شهيدا من أجل إنقاذ روح والدته .اللهم اغفر له و ارحمه و أسكنه الفردوس.

  • شخص

    الله أكبر ، هذا بحق ما يسمى حسن الخاتمة

أخبار الجزائر

حديث الشبكة