هكذا كانت ردود أفعال المتهمين بعد سماعهم التماسات وكيل الجمهورية

هكذا كانت ردود أفعال المتهمين بعد سماعهم التماسات وكيل الجمهورية

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد، اليوم الأحد، عقوبات في حق المتهمين 17، بملف تركيب السيارات، تمويل الحملة للمرشح السابق، عبد العزيز بوتفليقة، بالإضافة لمنح امتيازات، وتبييض الأموال.

وتراوحت العقوبات بين 20 سنة سجنا نافذا، تم التماسها في حق الوزيربن الأولين السابقين، عبد المالك سلال، وأحمد أويحيى، ووزير الصناعة الأسبق، عبد السلام بوشوارب، مع مصادرة العائدات والأموال المختلسة واسترجاعها.

فيما تراوحت الالتماسات لباقي المتهمين من وزراء سابقين ورجال أعمال بين 3 سنوات و10 سنوات سجنا نافذاـ، مع غرامات مالية ومصادرة الأموال المختلسة واسترجاعها.

ولحظة النطق بالالتماس، التزم المتهمون الصمت، وكانت علامات الحيرة والدهشة بادية على محياهم، حيث لم يبدوا  أي ردة فعل.

فيما غصت القاعة بالضجيج من قبل أهاليهم، الذين غادروا خارجها غاضبين، وهموا بإجراء مكالمات هاتفية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=738268

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة