هكذا يحتفل الجزائريون بيناير

هكذا يحتفل الجزائريون بيناير

la3wayed n tmurt n leqbayel deg yennayer …. Asegas amegaz

يستعد الجزائريون غدا السبت، المصادف لـ12 جانفي بالاحتفال بالسنة الأمازيغية 2969 أوما يعرف بـ “يناير”.

وسط أجواء تعمها الفرحة والسرور بقدوم هذه المناسبة.

حيث تستقبلها الأسر الجزائرية في مختلف أنحاء الوطن بعادات وتقاليد مميزة،كما تقوم ليلة اليوم الجمعة، العائلات بتحضير، أشهى وألذ الأطباق المميزة منها:

“seb3a isufar , tiɣrifin , seksu s lubyan n leqbayel , aɣṛum aquran”.

بالإضافة إلى الرشتة والشخشوخة، إضافة إلى شراء المكسرات والحلويات.
لتزين بها مائدة السهرة التي تجتمع فيها كل العائلة تفاؤلا بقدوم عام جديد يملأه الصحة والهناء والعافية.
ومن بين العادات المتداولة أن تضع بعض الأسر مولودا داخل قصعة ويرمون فوقه الحلوى والمكسرات.
وتعود خلفية الإحتفالات بيناير إلى روايات متعددة، حيث تقول الرواية الأولى إن الإحتفال يرجع لإنتصار الزعيم الأمازيغي “شيشناق” على “رمسيس الثالث” فرعون مصر.

أما الرواية الثانية فتعود إلى الإرتباط الوثيق بالأرض باعتباره بداية السنة الفلاحية.

عام سعيد ” أسقاس أمقاس “لكل الجزائريين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة