هكذا يستغلّ “الزماقرة” المواسم والعطل الصيفية لتهريب “الأورو”

هكذا يستغلّ “الزماقرة” المواسم والعطل الصيفية لتهريب “الأورو”

يستغلّ بعض المسافرين رحلاتهم وسفرياتهم عبر الموانئ والمطارات لتهريب ما يُمكن تهريبه من عملة وطينة أو صعبة.

فمع إرتفاع “ألاور” و” الدّولار” وتراجع قيمة الدينار، ومع حلول المواسم الدينية،مثل شهر رمضان والأعياد، والعطل الصيفية، يتضاعف عدد المهرّبين مقارنة بالسّنوات الماضية.

فمعظم العمليات المشبوهة التي يتمّ إجباطها على مستوى الموانئ والمطارات،يكون فيها المشتبه فيهم، في حالة تلبس بالجرم.

فيتم اخضاعهم إلى التحقيقات الأمنية، ثم تحويلهم إلى السلطات القضائية، بتهم التهريب ومخالفة التشريع الجمركي، وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

ففي ذات السّياق، أحصت مصالح الجمارك على مستوى مطار هوّاري بومدين بالعاصمة فقط ، ماقيمته 4 ملايير سنتيم، تمّ تهريبها في عمليات متفرّقة منذ حلول السّنة الجارية.

حيث تمّ حجز مبالغ مالية من العملة الصعبة منها 85 ألف و550 أورو، و12 ألف 750 جنيه أسترليني، و12 ألأف 335 دولار أمريكي.

أما العملة الوطنيّة فتمّكنت ذات المصالح من حجز مبلغ مليون و54 دينر جزائري.

كما تم إحباط تهريب معادن ثمينة على مستوى المطار منها الذهب الخالص بوزن 249.1 غرام، و10 ألاف و763.3 غ من المعدن الأبيض  ّالفضة”.

وسجلّت مصالح الجمارك أخر عملية تهريب بتاريخ 15 ماي الجاري، حيث تم توقيف مشتبه فيه أحد المسافرين حاول تهريب ماقيمته 16600 أورو إلى فرنسا.

لم يصرّح بها، تم ضبطها بين ملابسها لدى إخضاعه للتّفتيش، حيث صرّح المعني بالأمر عند مروره بأنه يحوز على مبلغ 7500 أرور مصرح به.

إلا أن شكوك مصالح الجمارك، مكّنتها من حجز المبلغ محلّ الحجز، وعليه تمّ اقتياد المشتبه فيه إلى التحقيق،ثم إلى العدالة بتهم مخالفة التشريع الجمركي.


التعليقات (2)

  • zak

    VOUS VOYEZ QUE LES IMMIGRES POUR CE FLEAU MONSIEUR LE JOURNALISTE SI VOUS ETES CAPABLE ET COURAGEUX VA ENQUETER SUR LES TRANSFERS DU DEVISES PAR LA MAFIA A L’ETRANGER QUI ACHETENT DES HOTELS ET DES APPT EN ESPAGNE ET EN FRANCE ALORS ON ATTENDS TON COURAGE? OK

  • belabbes

    لم افهم شيئ في هذا التقرير من جهة يقول التهاب سعر الاورو و من جهة أخرى مع منع دخوله إلى الوطن لا أعرف ما الغرض إن لم يكن إستفزاز الجزائرييين

أخبار الجزائر

حديث الشبكة