هل تعلم؟

  • هل تعلم أن المشاهدة المستمرة للتلفاز بدلاً من ممارسة القراءة أو مخالطة الناس، له تأثيرات سلبية على المدى الطويل، إذ قد يجلب ذلك التعاسة للشخص بمرور الوقت.
    ولتؤكد من صحة المعلومة أجريت دراسات ببعض الجامعات الأمريكية، تضمنت جمع معلومات عن 30 ألف شخص، وطلب من الأفراد المشاركين التعبير عن مشاعرهم عند القيام بنشاط ما، وتدوين ذلك بشكل يومي، طوال فترة الدراسة التى استمرت ثلاثين عاماً.
    وطبقاً للنتائج , تبين أن الأشخاص الذين وصفوا أنفسهم بأنهم سعداء، كانوا يمارسون الأنشطة الاجتماعية، ويقرؤون الصحف أكثر من الآخرين، فيما كان الأشخاص الذين اعتبروا أنفسهم غير سعداء يشاهدون برامج التلفاز بشكل أكبر مقارنة مع غيرهم، وبنسبة بلغت عشرين في المئة، حيث تبين أنهم اعتمدوا على مشاهدة التلفاز كنشاط رئيس يقومون به في أوقات فراغهم، وفقاً للدراسة.
    وبحسب ما أوضح الفريق بلغت نسبة الأشخاص الذين اعتقدوا أن لديهم الكثير من وقت الفراغ غير المرغوب فيه، في المجموعة التى واظب أفرادها على مشاهدة التلفاز، نحو 51 في المئة، فيما وصلت تلك النسبة إلى 19 في المئة عند أفراد المجموعة الأخرى، بمعنى حاولوا أن تجدوا أمورا أخرى غير التلفزيون لتملأ وفت فراغكم.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة