هولاند يخرج عن صمته ويحذر ماكرون

هولاند يخرج عن صمته ويحذر ماكرون

وجه الرئيس الفرنسي السابق فرنسوا هولاند، اليوم الثلاثاء، تحذيرا شديدا إلى الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون، للمرة الأولى منذ تولي الأخير الرئاسة، وحثه على عدم الذهاب بعيدا في إصلاح سوق العمل المرتقب في سبتمبر.

واستغل هولاند، الذي التزم الصمت منذ مغادرته الإليزيه في شهر ماي الفارط، ظهوره العلني خلال مهرجان سينمائي مصرحا إلى “عدم جعل سوق العمل مرنا أكثر مما عملنا نحن في هذا المجال، خوفا من الوقوع في التعثر” .

وجاء هذا التحذير في اليوم الذي بدأت فيه الحكومة الفرنسية  إرسال اقتراحاتها لإصلاح قانون العمل إلى النقابات وممثلي أرباب العمل.

ويهدف هذا الإصلاح لإعطاء مزيد من المرونة للشركات على أمل تنشيط التوظيف، في بلد يعاني من نسبة بطالة بلغت 9.5 في المئة من نسبة السكان العاملين، وقد نددت به بعض النقابات واليسار الراديكالي الذي دعا إلى تظاهرات في مطلع سبتمبر.

وبعد أن سجل النمو الاقتصادي والتوظيف بعض التحسن خلال الأشهر الأخيرة، دافع هولاند الذي تراجعت شعبيته كثيرا في أواخر عهده، عن سياساته خلال ولايته الرئاسية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة