واثـق من رفع التحدي أمام أمريكا واللاعبون واعون بالتحدي وسعدان خلى كابيلو حيران

واثـق من رفع التحدي أمام أمريكا واللاعبون واعون بالتحدي وسعدان خلى كابيلو حيران

أشاد محمد روراوة رئيس الاتحادية الجزائرية

 بالمردود الرائع الذي يقدمه ”الخضر” بجنوب أفريقيا والذي كشف عنه المنتخب الجزائري لكرة القدم أمام عمالقة الكرة والمرشح الأول لنيل لقب البطولة المنتخب الإنجليزي، كما اعتبر هذه النقطة أكثر من ثمينة، وفي تصريحه لـ”سي أن أن” حمد الله على التعادل الذي فرضته التشكيلة الوطنية على الإنجليز بقوله ”لم تكن مباراتنا أمام إنجلترا سهلة مثلما توقعه الجميع، لأننا خسرنا مباراتنا الأولى أمام سلوفينيا والناس شككت في قوة منتخبنا، لكن بفضل الله وإصرار لاعبينا والخطة المحكمة التي رسمها سعدان حضر الأداء والتنافس الرياضي، وأيضا شجاعة اللاعبين وروح المحارب التي عودونا بها في المواعيد الكبرى”، وأضاف روراوة: ”حتى وإن كنا نرى أن الفوز ضاع منا لأننا سيطرنا بالطول والعرض على المباراة وخلقنا فرصا عديدة للتهديف، إلا أننا لا نحط من قيمة الإنجليز، الذين يعترف لهم كل رياضي في العالم أنهم منتخب قوي وكبير ويكفيه شرفاً أنه مرشح بقوة لنيل لقب الدورة”. كما أبرز روراوة أن المعنويات جيدة واللاعبون واعون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم.

كما قال الحاج أن إرادة الخضر ستكون قوية في اللقاء المصيري أمام الأمريكان واعتبر أن المسالة لن تتوقف عند لقاء المنتخب الانجليزي بل أن رفقاء جبور سيرفعون التحدي في المحطة القادمة أمام المنتخب الامريكي لأن هذه المقابلة فاصلة ومهمة لتحقيق الهدف الأسمى الذي تنقلت من أجله التشكيلة الى جنوب افريقيا وهو المرور للدور الثاني، وقال في السياق ”ندرك جيداً أن مباراتنا الأخيرة أمام الولايات المتحدة ستكون مصيرية وقوية ليس لنا فقط، بل حتى لأمريكا، لكن أنا على ثقة كبيرة في عناصرنا في اللقاء القادم لأنهم حاليا في طريق تصاعدي للوصول إلى أحسن مستوى بعد اللقاء الأول وما كشفوا عنه في المباراة الثانية، وهذا ما يجعل اللاعبين يتحفزون معنويا ويشتغلون أكثر بل سيبذلون قصارى جهدهم أمام أمريكا لتحقيق التأهل”، أما عن سبب اختلاف أداء التشكيلة مقارنة بالمباراة الأولى أمام سلوفينيا، قال روراوة: ”أعتقد أن اللاعبين شعروا بمسؤولية كبيرة عقب الخسارة الأولى أمام سلوفينيا وهذا ما جعلهم ينتفضون ويقدموا أداء أحسن ومقنعا أمام عملاق كرة القدم” وتابع يقول: ”لقد تحدثت مع اللاعبين قبل المباراة أمام الإنجليز وقلت لهم بالحرف الواحد متعونا بمشاهدة كرة قدم نظيفة وتقنع كل من يشاهدنا في المونديال، حتى ولو نخسر وننهزم فلا يهم إذا ما كان بأداء جيد ومقنع وبعدها نخرج بشرف”.

”سعدان أثبت جدارته التكتيكية ورد على المشككين”

كما اعتبر الحاج محمد روراوة أن سعدان نجح كثيرا في خطته التكتيكية في لقاء انجلترا واستطاع بذلك أن يوقف ”أرمادة” من نجوم المنتخب الإنجليزي، على غرار روني ولومبارد وجيرارد كما اعتبر روراوة أن شيخ المدربين استطاع بخبرته وكفاءته إبطال مفعول اللاعبين الكبار على غرار ما حصل مع روني والذي تعرض للحجز أمام بوڤرة الذي لم يترك له أي مجال للتحرك، واعتبر في حديثه مع ”سي أن أن” أن مدرب الخضر أثبت عكس ما يروجه البعض بأنه لا يملك الخبرة وخططه ضعيفة وتكتيكه فاشل، واعتبر رئيس الاتحادية أن سعدان رد على المشككين في لقاء الجمعة أمام رفقاء روني .

”الجزائريون دائما حاضرون في وقت الشدة”

كما قال روراوة في حديثه عن الآداء البطولي لرفقاء بوڤرة إن الكثير نسي أن المنتخب الجزائري يثبت جدارته في الاوقات العصيبة وفي المباريات الكبيرة حيث قال في السياق: ”الشيء الذي قد أغفله البعض هو أن الجزائريين دائما في وقت الشدة يؤكدون حضورهم وعلى قدر المسؤولية والثقة التي يضعونها فيهم، وهذا ما أكدت عنه التشكيلة الوطنية أمام الإنجليز”، ولعل خير دليل على صدق الحاج روراوة يبدأ من مقابلة كأس العالم 1982 أمام المنتخب الالماني عندما باغت رفقاء ماجر أقوى فريق أنذاك وفاز عليه بالنتيبجة والاداء دون أن ننسى اللقاء الأخير في كأس افريقيا أمام منتخب كوت ديفوار.

أنصار الإنجليز كانوا رائعين وتصفيقهم على لاعبينا أمر نعتز به”

كما ذكر روراوة أن أنصار المنتخب الإنجليزي كانوا رياضيين ولم تظهر تلك العصبية التي تحدثت عنها وسائل الإعلام قبل انطلاقة المباراة والتخوفات التي أبدتها ”الفيفا” وتصنيف اللقاء على أنه ناري وساخن ويتطلب تعزيزات أمنية مشددة، وعن تصفيق الجماهير الانجليزية للخضر قال روراوة ”اللقطة الرياضية التي قام بها مشجعو المنتخب الإنجليزي لـ’الخضر” عقب نهاية المباراة بتصفيقهم على لاعبينا تعكس درجة الوعي الكبير للجمهور الإنجليزي وهو شرف كبير لنا لننال اعترافهم بأدائنا الجيد في المباراة”. أما عن الفرحة الكبيرة التي اجتاحت البلدان العربية نتيجة الأداء الجيد الذي كشف عنه ”الخضر” في المونديال قال روراوة: ”كل ما وصلنا إلى تقديمه أمام إنجلترا فقد كان بفضل الله وبفضل دعاء الملايين من العرب لمنتخبنا الذي يمثل الأمة العربية في المونديال، وهذا ما يجعلني أقول وأؤكد لم نخسر لحد الآن أي شيء”، وختم قائلا: ”تبقى مسؤوليتنا كبيرة وثقيلة في تمثيل الأمة العربية.. سنبحث عن الفوز في المباراة الأخيرة مهما كان الثمن، لأن المجموعة صارت حاليا متكافئة في الحسابات والنقاط، والحظوظ أيضا للأربع فرق وأتمنى أن تحضر الفعالية في اللقاء الأخير”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة