وارادات الجزائر من الوقود تعادل صادراتها خارج المحروقات

وارادات الجزائر من الوقود تعادل صادراتها خارج المحروقات

قال مصطفى مقيدش نائب رئيس المجلس الإقتصادي والإجتماعي، إن وارادات الجزائر من الوقود، تعادل صادراتها خارج قطاع المحروقات.

ما يعني أن صادرات الجزائر من المنتجات خارج النفط تذهب في فاتورة استيراد الوقود وهي 2 مليار دولار سنويا.

وأوضح مقيدش للإذاعة الوطنية اليوم الأحد، أن الجزائر مطالبة بتسريع استراتيجية الانتقال الطاقوي وتوضيح معالمها من أجل ضمان أمنها الطاقوي.

مشيرا إلى أن خطة الانتقال الطاقوي يجب أن ترتكز على توسيع احتياطات البلاد من المحروقات التقليدية وغير التقليدية .

وتجسيد المشاريع الاستثمارية في الطاقات المتجددة التي أعلنتها السلطات.

فضلا عن تعزيز سياسة عقلنة وترشيد استعمال الطاقة على المستوى المحلي.

و تأسف نائب رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، لتوقعات ارتفاع استهلاك الفرد الجزائري خلال العام الجاري.

ما يعادل 2 طن مكافئ من النفط مقابل 1.36 طن مكافئ من النفط خلال2014.

وهو ما اعتبره استهلاكا غير عقلانيا وتبذيرا في وقت تسعى في الجزائر لترشيد النفقات بعد انهيار أسعار النفط.

التعليقات (0)

the_field('ads-300-250', 'options');

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة