والي بجاية يصر على هدم المحلات التجارية لإنجاز مشروع محول الطرق

والي بجاية يصر على هدم المحلات التجارية لإنجاز مشروع محول الطرق

عاد إلى الواجهة من جديد الحديث عن مشروع المحول الذي بقي رهينة الأدراج منذ مدة، المقرر تنفيذه في محور الطرق الأربع بمدخل مدينة بجاية

ولازال القائمون على شؤون قطاع النقل بالولاية يلحون على إعادة الاعتبار لهذا المشروع، كونه الحل الوحيد لفك معظلة الازدحام التي لا تغادر شبكة طرق المدينة، بفعل تراكم الحركة المرورية على مستوى هذه النقطة الحساسة التي تجلب عددا متزايدا من المركبات وشاحنات نقل البضائع. هذا الاهتمام يعود للدور الكبير لهذا المشروع المعطل ولم يفرج عنه بعد، جاء عقب الشروع في إنجاز محطة برية جديدة ما السبب الوحيد في تجاهل مشروع الطريق المحول فكان بمجرد اصطدام المسؤولين بعائق تواجد أربعة محلات تجارية في خط المشروع ما أدى إلى توقفه تماما حتى سار في طي النسيان. فيما تتهرب مصالح البلدية عن اتخاذ قرار بهدم المحلات الموجودة في الخط،  والعجز يكمن في البلدية حسب المسؤول الأول بالولاية الذي طالب بالتعجيل في تسوية هذه الإشكالية وتعويض المتضررين والمهم الوصول إلى تفاهم يؤدي لإنجاز المشروع الذي خصص له مبلغ 53 مليار وبرمج سنة 2001 لدى زيارة عمل لوزير النقل.  إلى ذلك ينتظر الجميع من أين سيأتي الحل في هذا الأخذ والرد والكل يحاول إبعاد المسؤولية في تبعيات التآخر بشأن ذلك وهو حال برامج أخرى تعرف نفس المصير ويجب تحقيقها للحد من مشكل الاكتظاظ الذي تعرفه شبكة الطرق بالمدينة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة