والي بشـــــار يتحــدث..

والي بشـــــار يتحــدث..

تلقت ''النهار'' أمس، توضيحا

 من والي ولاية بشار  هذا نصه:”بصفتي المسؤول الأول بالولاية وممثل الحكومة على المستوى المحلي، أسهر على تطبيق هذه التعليمة بكل حذافيرها، ومن باب المعاملة لا تربيتي ولا أخلاقي ولا وظيفتي يسمحون لي بمنع إطارات فندق الجزائر من مزاولة عملهم وطردهم، بل بالعكس، كانت لي دردشة وحوار معهم في قاعة الإستقبال، حيث فوجئت بغلق الفندق بغية ترميمه، وفي هذا الإطار، كان الأجدر إشعاري بذلك والإتصال بي، كما هو الحال في جميع الأمور المتعارف عليها، وفي هذا الصدد، طلبت منهم على أن يكون الترميم جزئيا إذا كان ممكنا، نظرا لتوافد السواح على هذه المنطقة السياحية، بالإضافة إلى أسلاك الدبلوماسية التي تقصد هذا المكان الوحيد الذي يكتسي طابعا سياحيا بامتياز. هذه الزيارة الرسمية لبلدية تاغيت، تزامنت مع زيارة العمل والتفقد لمعالي وزير النقل، وكان هذا الحوار أمام مسمع رئيس لجنة المالية للمجلس الشعبي الوطني وبعض الأعضاء من المجلس الشعبي الوطني بغرفتيه، وكذا إطارات من وزارة النقل والسلطات المحلية، وفي أخير الدردشة، قمت باستضافتهم لتناول وجبة الغذاء بالطاولة الرسمية”.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة