والي سعيدة يقرر فرض إجراءات ردعية لإحترام التباعد الاجتماعي

والي سعيدة يقرر فرض إجراءات ردعية لإحترام التباعد الاجتماعي

قرر والي سعيدة اليوم الخميس إجراءات ردعية على المواطنين لفرض احترام التباعد الاجتماعي.

وجاء هذا القرار بعد تسجيل خرق كبير لتدابير الوقاية بعد رفع الحجر وظهور 12 حالة اشتباه بالإصابة بكورونا خلال أسبوع.

واضاف البيان، ارتفاع حالات الاشتباه بالإصابة بالفيروس بإعداد مضاعفة بمعدل 2 إشتباه  كل يوم ابتداءً من يوم الجمعة الفارط.

وقامت ذات المصالح بالحجر على 200 شخص من عائلات المشتبه بإصابتهم،

كما سجلت مصالح الولاية عدم احترام إجراءات التباعد الاجتماعي وانعدام ثقافة حمل الكمامة وفق ما يقتضيه القانون.

وبهذا قررت اللجنة الأمنية للولاية تطبيق إجراءات ردعية ضد كل مخالف إجراءات حمل الكمامة ابتداءً من الأسبوع القادم الثلاثاء.

تضاعف حركة السيارات و تسجيل ارتفاع في حوادث المرور خلال هذا الأسبوع.

إلزام التجار (المصرح لهم بالنشاط في هذه الفترة فقط) بالتعامل مع الزبائن حاملي الكمامة بصفة إجبارية.

مع تحملهم المسؤلية الكاملة حول تدابير التباعد الاجتماعي ووسائل الحماية داخل المحل “مع الإشارة انه تم توزيع عبر كامل الولاية ما يفوق 400.000 كمامة”.

وفي حالة استمرار هذه الوضعية وارتفاع الحالات المشتبه فيها، سيتم توجيه طلب رسمي من السلطات المحلية إلى السلطات العليا لإعادة  تطبيق الحجر المنزلي عبر الولاية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=830235

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة