إعــــلانات

والي قسنطينة يعزي أهالي ضحايا حادث المرور الأليم

والي قسنطينة يعزي أهالي ضحايا حادث المرور الأليم

قدم والي ولاية قسنطينة، تعازيه في وفاة 18 شخصا إثر حادث المرور الأليم. الذي وقع مساء أمس الجمعة بالطريق الوطني رقم 27 بمنطقة واد ورزق ببلدية بني حميدان بولاية قسنطينة. بعد اصطدام بين حافلة لنقل المسافرين وشاحنة.

وعلى إثر هذا المصاب الجلل تقدم الوالي إلى عائلات الضحايا بأخلص عبارات التعازي والمواساة. داعيا المولى عزّ وجل أن يتغمد أرواحهم بواسع رحمته وأن يسكنهم فسيح جناته. وأن يلهم ذويهم جميل الصبر والسلوان، متمنيا الشفاء العاجل لجميع الجرحى والمصابين.

وكشفت مصالح الدرك الوطني عن ارتفاع حصيلة حادث مرور الذي وقع الطريق الوطني. رقم 27 الرابط بين جيجل وقسنطينة إلى 18 قتيلا و11 جريحا.

الحادث تمثل في اصطدام شاحنة ذات مقطورة بحافلة نقل المسافرين. حيث كانت حافلة نقل المسافرين كانت تقل أشخاصا في رحلة سياحية قادمين من ولاية جيجل.

هذا وتم نقل الضحايا لمصلحة حفظ الجثث فيما قدمت للجرحى الإسعافات الأولية بعين المكان ليتم تحويلهم إلى مستشفى الولاية. من جهتها مصالح الدرك الوطني فتحت تحقيق في الحادث.