..ورغم ذلك “الغشاشين مايخلاصوش”

..ورغم ذلك “الغشاشين مايخلاصوش”

ستنتهي في غضون هذا الأسبوع،

 مصالح السجل التجاري عبر الولايات من ضبط الإحصائيات المتعلقة بإيداع المؤسسات والشركات للحسابات الإجتماعية، وتشير المعلومات التي توفرت لدى “النهار”، إلى أن قائمة المؤسسات التي أخلّت بالقانون وإن كانت أقل من العام الماضي فإن عددها كبير جدا رغم العقوبات التي تنتظرها، والتي أقرّها قانون المالية التكميلي لسنة 2009 ومنها إدراج هذه المؤسسات ضمن البطاقية الوطنية للغش، إضافة إلى حرمانها من عدة امتيازات.

رغم هذه العقوبات إلا أن الغشاشين في بلادنا “مايخلاصوش” والحكومة مطالبة باتخاذ إجراءات ردعية أخرى..قضية للمتابعة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة