وزارة التجارة تحقّق في ارتفاع أسعار السيارات المركبة بالجزائر

وزارة التجارة تحقّق في ارتفاع أسعار السيارات المركبة بالجزائر

أمر وزير التجارة “أحمد عبد الحفيظ ساسي”، بعد زوال اليوم السبت، بفتح تحقيق مستعجل حول الارتفاع الجنوني لأسعار السيارات المركبة بالجزائر.

جاءت تعليمات “ساسي” لإطاراته عقب الانتقادات التي وجهها رئيس الحكومة عبد المجيد تبون، لمصانع تركيب السيارات في الجزائر، وضرورة تطويرها لتصبح منشئات لتصنيع و تطوير هذا القطاع في الجزائر، على غرار الدول المصنعة للعديد من علامات السيارات الفرنسية واليابانية، والعمل على تصديرها لرفع مداخيل الصادرات خارج البترول، مثل ما تقوم به تركيا والمغرب التي أصبحتا مرجع لهذه العلامات في السوق الدولية.

وكان وزير التجارة شدّد على ضرورة الشروع في تصنيع السيارات في الجزائر بدل تركيبها في اخر زيارة ميدانية قادته خلال تدشين مركب “فولكسفاغن” بولاية غليزان، مؤكدا أنّ قرار التصنيع حتمية لا بد من إقرارها.

وكانت أسعار السيارات قد عرفت إرتفاعا جنونيا منذ تراجع أسعار البترول وتخفيض حجم صادرات السيارات، وضبطها من خلال رخص الاستيراد، بهدف تشجيع مركبات الجديدة التي تم استحداثها لخفض اسعار السيارات في السوق الوطنية، إلا أن أسعارها ظلت مرتفعة رغم دعم الدولة لها.

 

 

 

 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة