وزارة التربية تضبط قائمة المستفيدين من المنحة المدرسية قبل الموسم المقبل

وجهت وزارة التربية

الوطنية مطلع هذا الأسبوع، المنشور الوزاري رقم 463 الصادر بتاريخ الرابع من شهر أبريل الحالي، إلى مدراء مختلف المؤسسات التربوية والقاضي بالشروع، وعلى غير العادة في الترتيبات الخاصة باستقبال ملفات التلاميذ المعوزين، بغرض الحصول على المنحة المدرسية المقدرة قيمتها المالية بـ 3 آلاف دج الخاصة بالدخول المدرسي المقبل، لتمكين كل المعنيين من تسجيلهم ضمن القائمة الأولية التي سيرفعها المدراء عقب الانتهاء من العملية التي حددت آجالها قبل العاشر من شهر جويلية القادم، لتحديد الحجم المالي الخاص بهذه العملية التضامنية على مستوى كل ولاية، والذي لن يزيد عما خصص لكل مؤسسة تربوية بالنسبة للموسم الدراسي الحالي.  شرعت مديرية التربية بوهران، في استقبال ملفات التلاميذ المعوزين بغرض الحصول على المنحة المقدرة قيمتها المالية بـ  3 آلاف دج الخاصة بالدخول المدرسي المقبل، لتمكين كل المعنيين من تسجيلهم ضمن القائمة الأولية، والتي خضعت هذه المرة إلى عدد من الشروط الجديدة، لعل أهمها عدم تجاوز دخل ولي التلميذ حدود 8 آلاف دج، إلى جانب عدم مراجعة النصيب المالي لكل مؤسسة، واستنادا إلى مصادر تربوية، فإن عملية جمع الملفات ستنتهي في 30 جوان المقبل على مستوي الدوائر، حيث يكون الإجراء الخاص بمعالجة الملفات والتأكد من الوثائق التي كانت مرفوقة بها قد تم.  يأتي ذلك في الوقت الذي خلق فيه ملف المنحة المدرسية خلال الموسم الحالي، حالة من التململ وسط المعوزين، بعد أن قرر رئيس الجمهورية رفع القيمة المالية للمنحة، مما جعل المئات من الملفات الجديدة تتهاطل على مديرية التربية، مما تسبب في عجز الجهة المذكورة عن ضبط القوائم النهائية للمستفيدين من المنحة، التي خصص لها غلاف مالي لايزيد عن 17 مليار سنتيم، علما أن عدد المتمدرسين المعوزين بالولاية يناهز 90 ألف تلميذ.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة