وزارة التعليم العالي تقرر إدماج ما يفوق 34 ألف أستاذ في نشاط البحث العلمي

وزارة التعليم العالي تقرر إدماج ما يفوق 34 ألف أستاذ في نشاط البحث العلمي

بلوغ 28 ألف

أستاذ باحث مع حلول 2012

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إدماج أكبر قدر ممكن من الأساتذة في نشاط ”البحث العلمي”، والبالغ عددهم أزيد من 34 ألف أستاذعلى المستوى الوطني، وذلك عن طريق التعاقد معهم، انطلاقا من الدخول الجامعي المقبل في مختلف مجالات البحث العلمي، أهمها المخاطرالكبرى، علم التنظيم والمجتمع والتربية.

ووضعت الوزارة مخطط تطوير للبحث سيدوم إلى غاية 2013، والمتضمن أساسا توظيف باحثين جدد، خاصة وأن السياسة التي انتهجتها الوزارةالوصية تهدف إلى المشاركة الكاملة للأساتذة الباحثين في المسعى الوطني في مجال البحث العلمي، وذلك بإشراك أكثر من 28 ألف أستاذ باحث معحلول 2012. بالمقابل فقد تقرر أيضا إدماج أكبر عدد ممكن من الأساتذة الجامعيين في نشاط ”البحث العلمي”، خلال الأربع سنوات المقبلة، أي إلىغاية سنة 2013، أين سيتم إشراكهم في مختلف مواضيع البحث العلمي التسعة وهي الثقافة، المجتمع والتربية، البيئة والتنمية المستدامة، علم التنظيم،علوم المادة، الحياة والصحة، المخاطر الكبرى، تكنولوجيات الإعلام والاتصال، الإعلام العلمي والتقني.

ومن جهة ثانية؛ قررت الوزارة الوصية إنشاء عدد من مراكز البحث، كمركز للعلوم الاجتماعية والإنسانية، قصد تشجيع المبادراتالتي تهدف إلى إظهار الحقيقة الجزائرية في كل أبعادها الاجتماعية والثقافية، مركز للتنمية المستدامة والبيئة، لترقية نظرة شاملة حول المسائل المتعلقة بالبيئة داخل المجتمع، والذي سيطلق عليه اسم  ” مركز البحث في الكيمياء الخضراء، وبالمقابل ومن أجل دعم تنظيمالتثمين وتطوير المعارف، تنوي المديرية العامة للبحث العملي  إنشاء ثلاث (03) مراكز جهوية لتحويل التكنولوجيا، وهم  المركزالوطني للمواد الجزئية nanomatériaux والتكنولوجيا الجزئية nanotechnologies، لاسيما وأن بحوزة الجامعة الجزائرية تقاليدعريقة في علوم المادة، إلى جانب المركز الوطني لتكنولوجيا التغذية الزراعية technologie de l agro-alimentaire ببجاية، ذلكأن هذا المجال يشكل أولوية استراتجية للجزائر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة