إعــــلانات

وزارة الصناعة تطلق بوابة رقمية موجهة للمستثمرين

وزارة الصناعة تطلق بوابة رقمية موجهة للمستثمرين

تم اليوم الإثنين بمقر وزارة الصناعة، عرض وإطلاق بوابة رقمية، أطلق عليها تسمية “استثماري”. موجهة للمستثمرين وحاملي المشاريع، وذلك بحضور وزير الصناعة، محمد باشا.

وتعد هذه البوابة منصة تفاعلية بين المتعاملين الاقتصاديين والإدارة تهدف إلى الإصغاء لانشغالاتهم وتساؤلاتهم، توجيههم واستقبال شكاويهم. وتندرج هذه العملية في إطار مسعى الوزارة لتبسيط الإجراءات الإدارية المتعلقة بعملية الاستثمار. وتقريب مصالحها من المتعاملين، من خلال تمكينهم من الحصول على المعلومات الضرورية لنشاطهم دون عناء التنقل إلى الوزارة. وكذا التكفل الأمثل بشكاويهم وانشغالاتهم في ظرف زمني وجيز.

وأكد الوزير أن هذه البوابة تهدف إلى تبسيط الإجراءات وتخفيف الملفات الإدارية، محاربة البيروقراطية، المعالجة السريعة للملفات. وحسن استقبال المتعاملين الاقتصاديين وذلك في إطار عصرنة العمل الإداري لوزارة الصناعة. وأشار إلى أن هذه المنصة ستسمح بإصغاء أفضل لانشغالات المستثمرين وتكفل أمثل بشكاويهم. وهو ما من شأنه إرساء تقاليد جديدة بين الإدارة والمستثمرين مبنية على التواصل والثقة، كشرط أساسي لتحسين مناخ الأعمال بالجزائر.

وأوضح أن وزارة الصناعة انتهجت سياسة تعميم استخدام تكنولوجيات الاعلام والاتصال الحديثة. من خلال وضع برامج للرقمنة على المستوى المركزي، اللامركزي والهيئات تحت الوصاية. إلغاء الطابع المادي للإجراءات الإدارية والتخلي عن الدعائم الورقية. وتخفيف تكوين الملفات عبر تقليص عدد الوثائق المطلوبة وأجال معالجة الطلبات والشكاوى.

وأعطى الوزير توجيهات للقائمين على هذه الأرضية الرقمية بضرورة التكفل الفوري والفعلي بانشغالات وشكاوى المستثمرين. ويعد هذا الالتزام، شرطا لا يمكن الاستغناء عنه لتحقيق الانعاش الاقتصادي المرجو. ويمثل محورا أساسيا للإصلاحات الهيكلية التي تعتبرها الحكومة وعلى رأسها رئيس الجمهورية من ركائز عملها وأولوياتها.