وزارة الفلاحة تؤكد انخفاض أسعار البطاطا خلال الأسبوعين المقبلين

وزارة الفلاحة تؤكد انخفاض أسعار البطاطا خلال الأسبوعين المقبلين

أوضح الأمين

العام لدى وزارة الفلاحة، سيد أحمد فروخي، أن ولاية مستغانم أحصت هذه السنة إنتاج ما بين 500 إلى 600 طن من البطاطا، مشيرا إلى استقبال الولاية لـ 30 شاحنة توجهت إليها من الغرب والعاصمة، قصد جلب كمية من البطاطا الموجهة للاستهلاك، بعد أن عرفت هذه المادة ارتفاعا في الأسعار بسبب قلتها، وسوء الأحوال الجوية الذي حال دون اقتلاعها. وقال الأمين العام أمس، في تصريح لـ ”النهار”، أنه وإضافة إلى هذه الشاحنات، تنقلت 30 شاحنة أخرى من الشرق، إلى المنطقة نفسها وبالتحديد إلى منطقة ”السيرات” لنقل كمية هامة من البطاطا إلى ولايات الشرق، بهدف خفض الأسعار بها، مشيرا إلى أن أسعار البطاطا ستنخفض خلال الأسبوعين المقبلين، وستعود أسعارها إلى مستوياتها العادية، على اعتبار أن مستغانم تدعم السوق الوطنية بنسبة 25 بالمائة من المنتوج، وتعتبر الأولى في تزويده، على الرغم من أنها تحتل المرتبة الرابعة في الإنتاج.

 وأعلن الأمين العام للوزارة، أن مصالح القطاع، ستعتمد خلال السنة الجارية، أسلوبا جديدا في التخزين، بهدف الإبقاء على الأسعار الدنيا للمادة، من خلال اعتماد مساحات كبيرة تصل إلى 300 ألف متر مكعب، واعتماد التخزين على المستوى البعيد، حيث ينتظر أن تصل مدة تخزين المادة إلى سبعة أشهر، بعد أن كانت الوزارة تعتمد فترة 3 أشهر فقط في التخزين خلال السنوات الفارطة.

وذكر فروخي أن المساحات المزروعة للبطاطا خلال السنة الجارية، بلغت 50 ألف هكتار بزيادة قدرها ألفي هكتار، حيث سجلت الوزارة 48 ألف هكتار خلال السنة الفارطة، مشيرا إلا أن ارتفاع المساحة المخصصة لهذه السنة مؤشر جيد على أن أسعارها ستعرف انخفاضا في الأيام القليلة المقبلة، كما ستعرف استقرارا في مستوياتها الدنيا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة