وزارة المجاهدين تقرر إنشاء نقابة لأصحاب رخص استغلال سيارات الأجرة

وزارة المجاهدين تقرر إنشاء نقابة لأصحاب رخص استغلال سيارات الأجرة

أعلن محمد شريف عباس وزير المجاهدين، أول أمس، عن إنشاء نقابة تجمع المجاهدين أصحاب رخص الاستغلال كأول رد رسمي على وزارة النقل التي طرحت

مشكل رخص الاستغلال التي أصبحت تخضع للبزنسة والمزايدة.

ولدى ترأسه لاجتماع تقييمي سنوي لقطاعه وجه شريف عباس، تعليمات تخص المئات من المجاهدين الذين لهم رخص استغلال المتعلقة بسيارات الأجرة  قصد الاهتمام أكثر بالمجاهدين المرضى و المقعدين و كبار المعطوبين، طالبا تكثيف الزيارات الطبية لهؤلاء في بيوتهم والتكفل بحاجياتهم الصحية من خلال التقرب من المستشفيات لتخصيص تكفل أمثل بهذه الفئة من المجتمع.

وأوضح آيت براهم رئيس نقابة السائقين، أنه يجري حاليا التنسيق بين الاتحاد الوطني للناقلين ، لتحديد لائحة مطالب سائقي الأجرة المتمثلة بالدرجة الأولى في توحيد السعر المرجعي لرخصة الاستغلال، التي يقومون بكرائها أصحاب سيارات الأجرة من ذوي الحقوق بأسعار متفاوتة، كثيرت ما تتحكم فيها المضاربة، مشيرا إلى أن ذوي الحقوق يمارسون ضغوطات كبيرة عليهم سميا أنهم يطالبون بدفع تسبيقات قد تصل إلى24 مليون سنيتم وفي السياق ذاته طالب المتحدث بضرورة تدخل الدولة لإيجاد حل لتوحيد السعر المرجعي لرخص الاستغلال على المستوى الوطني لوضع حد للمساومات التي يقع فيها أصحاب سيارات الأجرة من  ذوي الحقوق.

وأوصى شريف عباس المدراء الولائيين بضرورة الاعتناء بعملية تمكين أبناء الشهداء من تحويل المنحة التي كانت تستفيد منها أرملة الشهيد في حالة وفاتها، مع وجوب التنسيق مع السلطات المحلية لتسهيل هذه العملية التي تتطلب توفير وثائق خاصة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة